الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :طالبات يتّهمن أستاذة جامعية بتدريس أشياء مخالفة للدين
الجهة المعنية :التعليم العالي
المصدر : جريدة المدينة
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 30/04/1432
نص الخبر :
حامد الإقبالي - الليث

بدأت كلية الليث الجامعية للبنات تحقيقًا موسعًا مع أستاذة جامعية اتّهمتها مجموعة من الطالبات بتدريس أشياء مخالفة ضمن مادتها، منها أن فرعون أشهر إسلامه قبل أن يموت غرقًا، وأن حجاب المرأة ليس من السنّة، بل مجرد اجتهاد.
وقال مصدر في جامعة أم القرى لـ“المدينة” أنه يتم التحقيق مع الأستاذة والطالبات للتأكد من صحة الشكوى، مشيرًا إلى أنه لم يثبت حتى الآن قيامها بالوقوع في هذه الافتراءات، وكل ما ذكرته لهن هو اختلافات للآراء الواردة في المنهج المقرر، وهي تعرضه لهم كما هو مكتوب. ولم تبدِ رأيها الموافق على هذه الآراء.
وقالت الطالبات إن الأستاذة التي تقوم بتدريس مادة دينية استخدمت مفردات من شأنها زعزعة الثوابت. وقالت الطالبات في الشكوى إن الأستاذة أكدت في إحدى محاضراتها أن الحجاب ليس سنّة، إنما اجتهاد منهن من أجل تغطية الوجه فقط، وأن المهدي المنتظر الذي سيخرج في آخر الزمان كذب، وليس صحيحًا أنه سيخرج مَن يُسمّى بهذا الاسم. وقالت أيضًا إن فرعون قبل أن يموت غرقًا كان على الإسلام، ما أثار حفيظة الطالبات اللواتي أخبرن مسؤولات الكلية الجامعية شفهيًّا.


 
إطبع هذه الصفحة