الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :التعليم العالي تعد مؤشرات لقياس نسبة تسرب الطلاب من الجامعات
الجهة المعنية :التعليم العالي
المصدر : جريدة الوطن
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 30/02/1430
نص الخبر :

الرياض : عبد الله فلاح

كشف وكيل وزارة التعليم العالي للشؤون التعليمية الدكتور محمد العوهلي عن أن الوزارة تعكف حاليا على إعداد مؤشرات لقياس نسبة تسرب الطلاب من الجامعات وأسباب هذا التسرب.
وقال إن هذه الخطوة تأتي بعد أن تم التأكيد فعليا على الجامعات بضبط "التسرب" والعمل على التقليل منه، وهو ما تم خلال العامين الماضيين.
وأكد العوهلي لـ "الوطن" أن نسب التسرب قلت بكثير العامين الماضيين لعدة أسباب منها التنافس الشديد على المقاعد الجامعية ، إضافة إلى أن الطلاب أصبحوا أكثر جدية في متابعتهم للمحافظة على الفرصة التي حصلوا عليها ، كما أن الجامعات بدأت تضع متابعة دقيقة للطلاب والطالبات بحثا عن انعكاس الجدية والانضباطية في مستويات التعليم بشكل عام وخاصة التعليم الجامعي الذي يعتمد فيه الإنسان على نفسه.
وقال وكيل وزارة التعليم العالي للشؤون التعليمية إن التسرب حقيقة وواقع مؤكدا أن الوزارة قامت بجهود لتقليل هذه الظاهرة بعدة إجراءات منها التنسيق المسبق بين الجامعات ومحاولة إعطاء فرص متعددة بحيث يدخل الطالب على رغبته الأساسية التي تقل فيها فرص الانتقالات والتي تلبي رغبته من أول اختيار إضافة إلى أن بعض الجامعات بدأت ببرنامج السنة التحضيرية حيث ينتقل الطالب بعد اجتيازه السنة التحضيرية إلى البرنامج الأكاديمي في الجامعات، لافتا إلى أن ذلك يعطي فرصا أكثر للطالب لدخوله في التخصص بناء على معايير تم قياسها.
وبين أن الجامعات تتيح للطالب بعد سنة من الدراسة إذا كانت هناك فرصة إلى مكان آخر أو تخصص آخر واجتاز شروط الانتقال لا يوجد ما يمنع إذا كان هناك فرصة في التخصص الآخر بعد تحقق الشروط المطلوبة لها.
وأكد العوهلي أن كل هذه الإجراءات التي اتخذتها الوزارة تساعد على تقليل الهدر ورفع مستوى الانضباط والدخول في برامج الجامعات دون أن تكون هناك انسحابات.
ومع بدء الفصل الدراسي الثاني أكد العوهلي أن سياسة القبول في الجامعات في الأساس ترجع لسياسة مجلس الجامعة من ناحية الأعداد و المعايير الخاصة بالجامعة.
وأشار إلى أنه بالنسبة للوزارة لا يوجد مبدأ يمنع وجود قبول في الفصل الأول والفصل الثاني وهذا يعتمد على البرامج التي تعرض مبينا أن هناك برامج تعرض كل فصل وأخرى تعرض سنويا.
ولفت إلى أن القبول يعتمد على المقاعد المتاحة مبينا أن هناك من أنسحب أو ابتعث أو غير رأيه أو شيئا من ذلك فكل ذلك خاضع للجامعة و ظروفها.

 
إطبع هذه الصفحة