الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :عقب تفقده مشاريع رابغ التنموية .. خالد الفيصل مخاطباً رجال الأعمال: خففوا استثماراتكم في الخارج فالوطن أنفع لكم
الجهة المعنية :مدير الجامعة
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 30/06/1432
نص الخبر :

 سعود البركاتي ــ جدة

حث صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة، عقب تفقده رابغ أمس، بعض رجال الأعمال في المملكة الذين يستثمرون أموالهم خارج المملكة أن يستثمروا في الوطن.
وقال الأمير خالد الفيصل «أنا لا أطلب من رجال الأعمال تبرعا وإنما أطلب منهم مشاريع استثمارية، وتحويل بعض من استثماراتهم إلى الداخل»، وأضاف «أرجوكم خففوا من استثماراتكم في الخارج ووجهوها للداخل ووالله أن الوطن أنفع لكم».
وحمل الأمير خالد الفيصل الشركة المنفذة لمشروع تطوير منطقة خزام المسؤولية الكاملة في تأخير تنفيذ المشروع، مؤكدا حرصه على تنفيذ المشاريع التطويرية للأحياء العشوائية في مدينة جدة، لافتا إلى أن الاهتمام بمشاريع حماية المدينة من مخاطر السيول والأمطار شرقي جدة، لم تؤثر على تنفيذ المشاريع التطويرية للأحياء العشوائية.

وأوضح أمير منطقة مكة المكرمة أن الشركة الموكل إليها مشروع تطوير منطقة خزام لم تبدأ العمل، وتم إنذارها ومنحت مهلة لمدة شهرين، وفي حال لم تبدأ في عملية التطوير سيسحب منها المشروع، وسيوكل إما لشركة أخرى أو تعمل الحكومة على تنفيذه.

وأكد الأمير خالد الفيصل، في رد على سؤال حول الخلل في عدم تساوي التطور بين محافظة رابغ ومدينة الملك عبدالله الاقتصادية، أن وجود مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، إضافة إلى وجود شركة بترورابغ انعكس على محافظة رابغ بشكل إيجابي.

وأضاف «تحدثت مع أعضاء المجلس المحلي خلال اجتماعي أنني لا أريد أن تكون هذه التنمية والصورة الحضارية التي رسمتها مدينة الملك عبدالله الاقتصادية مقتصرة فقط داخلها» وطالب «أن يكون التقدم الحضاري داخل المدينة وفي رابغ متوازية بشكل متناسب».

وبين الأمير خالد الفيصل أن الاحتفال بذكرى البيعة لخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله يتواكب مع الإنجازات التي كانت جزءا من مبادراته، مؤكدا أن المملكة تشهد اليوم بفضل المشاريع الكبرى الجاري تنفيذها حاليا، نهضة لا مثيل لها على مستوى العالم ليس العالم الثالث فحسب، بل على مستوى العالم الأول.

وأشار أمير منطقة مكة المكرمة إلى أن المواطن السعودي سيعيش مدى فعالية تلك المشاريع ومدى انعكاسها على المستوى الحضاري والتنموي خلال السنوات القليلة المقبلة.

وفيما يتعلق بجولاته على محافظات المنطقة، لفت إلى أن أبرز ما لمسه الاهتمام الملموس من المواطن والمسؤول في كافة المراكز والمحافظات التي زارها، متمنيا أن يشهد كل عام تطورا ومشاريع لكل المحافظات، مبديا سعادته لارتفاع سقف المطالبات لدى الأهالي في رابغ وغيرها من المحافظات، وهذا دليل على استكمال المطالبات السابقة لهم.

وعقد أمير منطقة مكة المكرمة في مستهل زيارته لمحافظة رابغ اجتماعا مع أعضاء المجلس المحلي بحضور عدد من المسؤولين ومديري الإدارات الحكومية، وناقش المشاريع الجاري تنفيذها والمنجزة، وحث أعضاء المجلس على بذل كافة الجهود لإنجاز المشاريع في الأوقات المحددة لها.

وكشف الأمير خالد الفيصل أن تكلفة المشاريع التنموية في المحافظة بلغت مليار ريال، وأن المشاريع المتعثرة تعتبر ضئيلة مقارنة بالمشاريع المنجزة والجاري تنفيذها.

وأكد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل لطالبات وطلاب المحافظة في لقاء جمعه بهم ضمن زيارته التفقدية، أن مدينتهم تشهد نقله حضارية علمية لما تشهده من دعم من القيادة التي تهتم براحة المواطن السعودي، وطالب أمير مكة الطالبات والطلاب في رابغ باستعادة مكانة الإنسان المسلم السابقة والإثبات للعالم أن الإسلام دين صالح في كل زمان ومكان.

وزف الأمير خالد الفيصل البشرى لأهالي رابغ بإنشاء مستشفى جامعي، بالإضافة إلى توجه لتحويل فرع جامعة الملك عبدالعزيز في رابغ إلى جامعة مستقلة.

واستمع الأمير خالد الفيصل لمداخلات الطالبات والطلاب وحاورهم وأجاب على استفساراتهم التي تلخصت في إيجاد فرص عمل وبرامج تأهيلية لتوظيف الشباب وإنشاء المستشفى الجامعي والمطعم المركزي بالإضافة إلى الأندية الرياضية والأماكن الترفيهية، كما طالب طلاب بلدتي مستورة والأبواء بتوفير الخدمات في بلدتهم لاسيما خدمات الاتصالات، وطلب الأمير بتقرير مفصل عن الخدمات في مستورة والأبواء للعمل على توفير الخدمات الضرورية لهم.

وطالب الأمير خالد الفيصل الطالبات والطلاب المساهمة في إزاحة الغبار من على صورة الإسلام التي وضعها الإرهابيون والمتشددون والمتزمتون الذين شوهوا صورة الإسلام، مؤكدا أن المسؤولية في تحسين صورة الإسلام تقع على كاهل الإنسان السعودي.

وبين أن الدفاع عن الإسلام لا يكون بالعنف أو التفجير أو القتل بل يكون عن طريق توضيح صورة الإسلام كأطهر وأنبل حضارة شهدتها البشرية على مر العصور.

وأكد الأمير خالد الفيصل أن أكثر الساعات التي استمتع بها في جولاته لمحافظات المنطقة هي ما كانت تجمعه مع الطالبات والطلاب، مشددا على أهمية الحوار والحديث معهم، واصفا لقاءاته باللقاءات المثمرة، مشيدا بمستوياتهم الفكرية، وبين أن أكثر ملاحظاته عن لقاءاته مع الطلبة هو انتماؤهم الوطني وحبهم لمليكهم وقيادتهم التي تعمل من أجلهم.

وافتتح الأمير خالد الفيصل قبيل لقائه بطالبات وطلاب المحافظة، المباني الجديدة لفرع جامعة الملك عبدالعزيز في رابغ المشتمل على مباني: السنة التحضيرية، كلية الطب، الهندسة، العلوم والآداب، والحاسبات وتقنية المعلومات، بالإضافة إلى بعض الإدارات المساندة.

كما افتتح أمير مكة ضمن برنامج جولته التفقدية محطة المياه المالحة في محافظة رابغ، التي تبلغ طاقتها الإنتاجية نحو 13 ألف متر مكعب من المياه المحلاة يوميا تعمل على تغذية مدينة رابغ، مستورة، وثول بالمياه المحلاة، بتكلفة تجاوزت الـ 100 مليون ريال، فيما شاهد الأمير خالد الفيصل عرضا مرئيا من مدير المحطة، تضمن آلية العمل في المحطة، وطاقتها الإنتاجية من المياه، بالإضافة إلى عرض مرئي آخر تضمن الخطة الثانية لتوسيع المحطة لإنتاج ما يقارب تسعة آلاف متر مكعب، من المياه المحلاة يوميا يتم توريدها لمحافظة خليص.

 


 
إطبع هذه الصفحة