الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :إنشاء إدارات خاصة تهتم بترويج «الندوات العلمية»
الجهة المعنية :مقالات أعضاء هيئة التدريس
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 30/01/1433
نص الخبر :

المؤسسات الأكاديمية، ممثلة في الجامعات، لها دور حيوي في المجتمع، سواء ظهر هذا الدور بشكل مباشر أم غير مباشر. وقد لا يخفى على طالبات وطلاب العلم أن (الندوات العلمية) التي تقام في رحاب الجامعات، تساهم بشكل فعال في مواكبة الحديث من العلوم والدراسات والأبحاث العلمية، كما أنها نقطة تواصل بين المجتمع –برمزية سوق العمل- وبين هؤلاء الطالبات والطلاب.
ولكن هذه الندوات والمؤتمرات والملتقيات العلمية، لم تعد مسؤولية الجامعات وحدها، أو –بمعنى آخر- لم تعد كثير من الجامعات قادرة على تحمل هذه المسؤولية وحدها. فلو أرادت أي جامعة أن تقيم مناسبة علمية لكل قسم فيها سنويا –وهذا هو المأمول- لزاد ذلك من أعبائها، وقد تفرط في الكل.
القطاع الخاص، من مبدأ المسؤولية الاجتماعية، يتبنى الكثير من هذه الفعاليات الأكاديمية، معرفة منه بمردودها الإيجابي على الطالبات والطلاب، مما ينعكس على مخرجات الجامعة الذي يستفيد هو منه في نهاية المطاف. المعضلة، هي كيفية وصول كل تلك الأقسام للقطاع الخاص.
المطلوب هو أن يتم إنشاء إدارة خاصة في كل كلية من كليات الجامعات والمؤسسات الأكاديمية تهتم بالتواصل مع القطاع الخاص، لتعرض عليه أفكار الندوات والملتقيات والمؤتمرات العلمية. فليس مهمة القسم العلمي أن يبحث عن رعاة لفعالياته العلمية، وربما –لهذا السبب تحديدا- تحبط الكثير من المشاريع العلمية، وبالتالي يفقد الطالبات والطلاب فرصة قد لا تسنح لهم خارج إطار الجامعة، فالتواصل مع الجهات المهتمة بمثل هذه الفعاليات في القطاع الخاص، تحتاج لإدارة خاصة ذات كفاءة عالية.
رجاء نرفعه إلى أصحاب القرار في وزارة التعليم العالي أن يتم إنشاء إدارات خاصة في كل كلية من كليات الجامعات تهتم بالتواصل مع القطاع الخاص، بحيث يتقدم القسم العلمي بفكرة الندوة العلمية أو الملتقى العلمي أو المؤتمر، لتتولى هذه الإدارة مهمة التنسيق والبحث عن الجهات ذات العلاقة لرعاية تلك الفعاليات. وفي هذا تشجيع لكل الأقسام العلمية بإقامة مثل هذه الفعاليات ذات المردود الإيجابي على الطالبات والطلاب والبيئة الجامعية بشكل عام.
anmar20@yahoo.com

 
إطبع هذه الصفحة