الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :تعليم العالي» تبرق لـ 24 جامعة بالتدابير الاحترازية لموسم الأمطار
الجهة المعنية :التعليم العالي
المصدر : جريدة الحياة
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/03/1433
نص الخبر :
«التعليم العالي» تبرق لـ 24 جامعة بالتدابير الاحترازية لموسم الأمطار
الثلاثاء, 21 فبراير 2012
جدة - أحمد العمري

أبرقت وزارة التعليم العالي لـ 24 جامعة حكومية أخيراً بتوجيهات تختص بطلبها اتباع وسائل سلامة لمواسم الأمطار على مناطق ومحافظات المملكة.

وأكدت الوزارة في برقيتها الموجهة للجامعات (تحتفظ «الحياة» بنسخة منها) حرصها على توافر متطلبات السلامة والاهتمام بقضايا الاحترازات الطارئة في مواسم الأمطار، وذلك لسلامة الطلاب والطالبات، وبما يكفل استمرار العملية التعليمية ومواجهة الطوارئ المختلفة. و شددت على توجيه الإدارات المختصة في الجامعات، بأن تعليق الدراسة أو استمرارها أثناء الأمطار هو من صلاحية مديري الجامعات، على أن يتم ذلك بالتنسيق مع إمارات المناطق، والتنبيه على أهمية التأكد من تصريف مياه الأمطار في أسطح المباني، وداخل المرافق والمباني، وإزالة المظاهر كافة التي قد تعيق ذلك.

وألزمت وزارة التعليم العالي جامعاتها على أهمية وجود «ضابط اتصال» أو أكثر أثناء هطول الأمطار، والأحوال الجوية السيئة، وإعلان أرقام هواتفهم، بما يضمن تلقي البلاغات والتوجيهات ،واتخاذ القرارات التي تكفل حماية الطلاب والطالبات، ووضع خطط الطوارئ للنقل والإيواء، وأخيراً تحديد نقاط تجمع لحال الطوارئ في ساحات آمنة من تجمعات الأمطار وفق خطط أمنية واضحة ومعلنة.

وطالبت الوزارة في برقيتها تنفيذ تلك التوصيات من دون تأخير، على أن يكون تحت إشراف مديري الجامعات، بما يكفل سلامة الطلاب والطالبات ومنسوبي ومنسوبات الجامعة كافة.

يذكر أن وزارة التعليم العالي ألزمت الجامعات وكليات الطلاب والطالبات كافة، بإزالة الإضافات والتعديلات المعيقة للحركة في الممرات، مع التركيز على كليات ومباني الطالبات، والسماح لموظفي الهلال الأحمر بدخول كليات الطالبات، ومحاسبة كل من يخالف تلك التوجيهات.

وجاءت هذه التعليمات عقب اجتماع عقده نائب وزير التعليم العالي الدكتور أحمد السيف مع مسؤولي المشــاريع والسـلامة والأمن في الجامعات أخيراً.


 
إطبع هذه الصفحة