الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :طلاب وطالبات الدراسات الإسلامية يطالبون بوقف إغلاق قسمهم بجامعة المؤسس
الجهة المعنية :كلية التربية
المصدر : صحيفة الشرق
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 02/05/1433
نص الخبر :

خلال فعاليات اليوم الثاني من المسابقة القرآنية الكبرى

طلاب وطالبات الدراسات الإسلامية يطالبون بوقف إغلاق قسمهم بجامعة المؤسس

عدد من أعضاء لجان المسابقة خلال فعاليات اليوم الثاني(الشرق)

طباعة التعليقات

جدةسعود المولد

طالب 150 طالبا وطالبة بالدراسات القرآنية وزير التعليم العالي الدكتور خالد العنقري بالنظر في قرار إغلاق قسم الدراسات القرآنية في كلية التربية بجامعة الملك عبدالعزيز مع نهاية العام الدراسي الجاري، مشيرين إلى رغبات المئات من الشباب في هذا التخصص، والحاجة الماسة لخريجيه بالنسبة للمساجد والجوامع في مختلف مناطق المملكة.
ووصف كل من حمزة حدواي ومحمد بن علي مجيد وسعود شاهين ونواف العمري وأنس صالح محمد، وهم من المتسابقين في الفرع الثاني من المسابقة القرآنية التي تنظمها الجامعة، قرار إغلاق قسم الدراسات بـ”غير الصائب”، لأنه قتل طموحات وأحلام الكثير من الشباب والشابات بالالتحاق بهذا القسم، لافتين إلى ما في دراسة القرآن الكريم من فضل عظيم وكثير من الثواب. من جانبه كشف عميد كلية التربية الدكتور حسن بن عايل عن جهود تجرى حالياً من أجل إبقاء هذا القسم كقسم مستقل، وعدم ضمه إلى أقسام، أخرى نظراً للاحتياج الموجود لهذا التخصص في جميع إنحاء المملكة.
وكانت مسابقة القرآن الكريم المنعقدة حالياً في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات في جدة برعاية محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد، واصلت أمس أعمالها حيث استمعت لجنة التحكيم العليا إلى قراءة أربعين طالباً في الفرع الثاني للمسابقة وهو حفظ عشرين جزءاً، إلى جانب 25 طالبة في قسم اللجنة النسائية.
وقال رئيس اللجنة المنظمة الدكتور صلاح باعثمان إن الطلاب والطالبات وعددهم 23 طالباً تميزوا في الفرع الأول من المسابقة وهو حفظ القرآن الكريم وترتيله وتجويده وأن اللجنة العليا أثنت على أدائهم، وبين أن اللجنة تدرس حاليا نتائج الفرع الأول والثاني لاختيار الفائزين. من جهته ذكر عميد شؤون الطلاب بالجامعة الدكتور عبدالله مصطفى مهرجي أن الجامعة شكلت ستين لجة إشرافيه لإقامة المسابقة. مشيرا إلى أن الجامعة تسعى إلى أن تكون هذه المسابقة على مستوى الجامعات السعودية من أجل مشاركة أكبر وتفاعل أجمل بين شباب الجامعات، ولديهم طموح بأن تصبح هذه المسابقة عالمية. ولفت الدكتور مهرجي إلى أن آخر إحصائية أصدرتها الإدارة العامة للجمعيات الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم تشير إلى أن عدد جمعيات القرآن الكريم في المملكة وصـل إلى 144 جمعية ما بين رئيسة وفرعية، بينما بلغ عدد الدارسين والدارسات 641 ألفا و296 طالباً وطالبة، وعدد الحلقات التي يدرسون فيها 31 ألفاً و657 حلقة وفصلاً، وعدد المدرسين والمدرسات 28 ألفاً و609، فيما بلغ عدد الحافظين لكتاب الله سبعة آلاف و249 حافظا وحافظة.


 
إطبع هذه الصفحة