الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :1500 طالب وطالبة يستفيدون من إعفاء الرسوم في جامعة المؤسس
الجهة المعنية :مدير الجامعة
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/10/1433
نص الخبر :

 أحمد السلمي، حسين هزازي (جدة)

شرعت جامعة الملك عبدالعزيز في إعفاء عدد كبير من الطالبات والطلاب من الرسوم الدراسية من خلال برامج المنح الدراسية في عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر لطلاب برنامج الفصلية للانتساب والتعليم عن بعد شريطة أن تغطي أصحاب حالات المشمولين من الطالبات والطلاب في برنامج الضمان الاجتماعي وذوي الدخل المحدود وأصحاب الحالات المرضية وذوي الاحتياجات الخاصة، حيث يتوقع ان يشمل العدد أكثر من 1500 طالب وطالبة، في وقت يستمر القبول في برنامج المنح حتى 5 ذي القعدة المقبل.
وأوضح الدكتور شارع البقمي المتحدث الرسمي بالجامعة أنه سيتم إعفاء من ينطبق عليه الشروط من الطالبات والطلاب من الرسوم الدراسية الفصلية في برامج الانتساب والتعليم عن بعد والتي تشمل 3000 آلاف ريال لبرنامج الانتساب و4000 آلاف ريال لبرنامج التعليم عن بعد.
وأشار إلى أن عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر سوف تدرس جميع الطلبات المقدمة من عموم الطالبات والطلاب وتطبق عليها الشروط ومن يستحق سوف تسدد الجامعة عنه الرسوم الدراسية وفق برنامج المنح.
وبين أن هناك برنامج لترحيل الرسوم الدراسية لطلاب وطالبات الانتساب وفق شروط ترحيل الرسوم في الإنتساب والتعليم عن بعد يتم ترحيل الرسوم في حال الاعتذار عن الدراسة الفصلين متتاليين فقط ولا يمكن ترحيل الرسوم في حال الانقطاع عن الدراسة بدون تقديم عذر.
من جهة أخرى، تستقبل جامعة الملك عبدالعزيز اليوم، أمين عام الغرفة التجارية وأعضاء لجنتي الضيافة والسياحة بالغرفة لزيارة معهد السياحة بالجامعة والوقوف على الإمكانيات الفنية والتعليمية والتدريبية التي يتميز بها المعهد، وعلى رأسهم رئيس لجنة السياحة صاحب السمو الأمير عبدالله بن سعود بن محمد آل سعود، ورئيس لجنة الضيافة الدكتور خالد فهد الحارثي، وأعضاء اللجنتين. وسيكون في استقبالهم نيابة عن مدير الجامعة وكيل الجامعة للأعمال والإبداع المعرفي الدكتور أحمد بن حامد نقادي، وعميد معهد السياحة الدكتور زهير طيب.
وقال الدكتور البقمي: إن ذلك ضمن جهود معهد السياحة بالجامعة في تكوين شراكات محلية مع الجهات ذات العلاقة في مجال صناعة السياحة والتي سوف تنعكس بالفائدة على الجميع.من جهة أخرى، يعتزم معهد الاقتصاد الإسلامي بالتعاون مع جامعة الإعمال الإسبانية (المركز السعودي الاسباني للاقتصاد الإسلامي والتمويل)، تنظيم زيارة لطلبة الماجستير بالجامعة الأسبانية.
وأضاف البقمي، أن ذلك في اطار تنمية العلاقات الأكاديمية والبحثية وتعزيزها، وتهدف الزيارة الى التعريف بالمصرفية الإسلامية بالمملكة والتعريف بمفهوم الاقتصاد الإسلامي.
وستكون مدة الزيارة أربعة أيام ومشتملة على زيارة لمعهد الاقتصاد الاسلامي وبنك الجزيرة وللخبير للاستشارات المالية والبنك الأهلي التجاري ومعهد البحوث الاسلامية للتدريب ومنظمة التعاون الاسلامي والغرفة التجارية الصناعية بجدة.
وأوضح أنه تم توقيع الاتفاقية في 4 ربيع الآخرة 1430هـ بين جامعتي الملك عبدالعزيز وجامعة إدارة الأعمال ie تحت رعاية مدير الجامعة، لإنشاء مركز الاقتصاد والتمويل الإسلامي، الذي تغير مسماه إلى المركز السعودي الأسباني للاقتصاد والتمويل الإسلامي في ربيع الآخر 1432هـ، بهدف التطوير الاكاديمي والتعاون في مجال البحث والنشر العلمي وتبادل الخبرات.
من جانبه، أشار عميد معهد الاقتصاد الاسلامي العميد الدكتور عبدالله تركستاني إلى أهمية الزيارة في التعريف بالتمويل الاسلامي و توضيح المفاهيم المالية الاسلامية ونشر الفكر الخاص بها في العالم الغربي، وسيدير هذا البرنامج وكيل التطوير بالمعهد الدكتور محمد عبدالله عمر نصيف وتنظيم الزيارات الخاصة بهم.


 
إطبع هذه الصفحة