الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :خادم الحرمين يوافق على نقل 229 معاقاً إلى تبوك بطائرة خاصة
الجهة المعنية :موضوعات عامة
المصدر : جريدة الرياض
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 27/01/1434
نص الخبر :

صدرت موافقة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - على نقل الدفعة الثانية من نزلاء مركز التأهيل الشامل بالمدينة المنورة المغادرة إلى مركز التأهيل الشامل بتبوك على متن طائرة خاصة اليوم.

وكان قد تم قبل عشرة أيام نقل الدفعة الأولى البالغ عددهم (105) معاق ومعاقة برفقه أربعين مرافقاً وطاقماً طبياً وإدارياً بإشراف الدكتور طلعت الوزنة مدير عام الخدمات الطبية بوزارة الشؤون الاجتماعية ومدير عام الإدارة العامة للتأهيل بالوزارة ناصر المالك ومدير عام الشؤون الاجتماعية بالمدينة المنورة الدكتورحاتم بري ومدير مركز التأهيل الشامل بالمدينة المنورة إبراهيم الحليو.

أوضح ذلك وكيل الوزارة للرعاية الاجتماعية والأسرة المكلف الدكتور عبدالله اليوسف وأضاف قائلاً: بأنه قبل سبعة أشهر تم نقل ما يزيد على (255) معاقاً ومعاقة من مركز التأهيل الشامل للمعوقين بمنطقة تبوك إلى مركز التأهيل الشامل بالمدينة المنورة ويرجع ذلك إلى إخلاء مبنى مركز التأهيل الشامل بتبوك الذي لم يمض على بنائه سوى ثلاثة أشهر آيل للسقوط.

وذكر الدكتور اليوسف بأنه تم تشكيل لجنه مؤخراً في المدينة المنورة بهذا الخصوص لإقرار خطة النقل على مرحلتين بمشاركة عدد من الجهات الحكومية ممثلة في إمارة منطقة المدينة المنورة، وفروع الشؤون الاجتماعية في المدينة، وإدارة مطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي، والإدارة العامة للمرور بالمنطقة، وهيئة الهلال الأحمر السعودي، والدوريات الأمنية والشؤون الصحية، وذلك لتنفيذ خطة النقل بشكل يضمن سلامة وراحة المعوقين.

كما أوضح وكيل الوزارة للرعاية الاجتماعية والأسرة المكلف أن المبنى المعد للمعوقين في تبوك هو أحد المنشآت الحديثة بالوزارة، وتتم تهيئته وتجهيزه بما يتناسب مع حالات المعوقين واحتياجاتهم وتبلغ مساحته الإجمالية (19463,50م) منها مسطحات بناء (8672 م) إضافة إلى مبنى يشتمل على مسطحات خضراء بواقع (6810 م).

وأشار الدكتور اليوسف في سياق تصريحه بأن نقل المعوقين من خلال طائرة بوينج (747) جامبو مجهزة بمعدات وأجهزه طبية مخصصه للمعوقين أمر بها سيدي خادم الحرمين الشريفين - حفظه الله-من أجل تأمين الراحة والسلامة لأبنائنا المعوقين.

وقد أشار الدكتور عبدالله اليوسف بأنه سوف يرافق المعوقين المتبقين البالغ عددهم (124) أثناء نقلهم (40) شخصاً من طاقم طبي متخصص ومشرفين تربويين وإداريين.

واختتم اليوسف تصريحه بالشكر لله ثم لخادم الحرمين الشريفين -حفظه الله - والذي أمر بتأمين طائرة خاصة بنقل المعوقين ولسمو ولي عهده الأمين ولسمو أمير منطقة تبوك الذي وجه بضرورة تجهيز مقر للنزلاء بكافه الوسائل والإمكانات التي تساهم في توفير أقصى درجات الرعاية لهم ومتابعة كافة شؤونهم، والشكر موصول إلى سمو أمير منطقة المدينة المنورة الذي أشرف على ترتيبات الجهات المختصة في المدينة المنورة كما شكر وكيل الوزارة للرعاية الاجتماعية والأسرة معالي وزير الشؤون الاجتماعية على متابعته مراحل تنفيذ النقل لحظة بلحظة كما قدم اليوسف شكره لجميع الجهات الحكومية المشاركة في عملية النقل من وإلى تبوك.


 


 
إطبع هذه الصفحة