الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :برنامج لتأهيل قيادات الصف الثاني بجامعة المؤسس
الجهة المعنية :كلية الآداب والعلوم الإنسانية
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/01/1434
نص الخبر :
افتتح مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور أسامة طيب أمس الاجتماع الاول للهيئة الاستشارية لكلية الآداب والعلوم الانسانية بجدة، بحضور اعضاء الهيئة التي تضم في عضويتها رجال اعمال وسيدات مجتمع وعددا من المسؤولين الحكوميين ورؤساء تحرير الصحف وعمداء سابقين للكلية بالإضافة الى نخبة من اعضاء هيئة التدريس.
واشاد الدكتور اسامة بالكلية وحرصها على تكوين هيئة استشارية تضم نخبة متميزة من رجال الاعمال وقطاع التوظيف الحكومي وحضور ومشاركة فاعلة للمرأة، وأكد على تعزيز الشراكة مع كافة القطاعات لخدمة العملية التعليمية وتطوير مخرجاتها
كما عرض في الاجتماع فيلم وثائقي عن إنجازات كلية الآداب والعلوم الانسانية، وقدم الدكتور اسامة جستنية عميد كلية الآداب كلمة فتح بعدها الحوار للأعضاء لمناقشة اهداف وتوجهات الهيئة وسبل تحقيقها ووضع آلية لدعم مساهمة القطاع الخاص في تدريب وتأهيل الطلاب حتى تكون لديهم القدرة على ممارسة العمل وتمت مناقشة السبل التي تؤدي إلى الارتقاء بالعملية التعليمية للطلاب «تطوير المناهج الدراسية - مشروعات التخرج للطلاب - مسابقة طلابية - برامج التدريب الصيفي» واقتراح السبل التي تؤدي إلى تشجيع تبادل الآراء والخبرات العلمية بين الجامعة والقطاع العام والخاص. وتناول الاجتماع ضرورة تشجيع إجراء البحوث العلمية في المجالات التي تهم الكلية وتبادل نتائجها مع القطاع العام. وتوثيق العلاقة بين الكلية والقطاعين الحكومي والاهلي بما يخدم الخطط التنموية في المملكة.
وضم الاجتماع كلا من صالح التركي، مها فتيحي، ناجيه عبداللطيف جميل، منى ابو سليمان، الشيخ يوسف الاحمدي، انس صالح الصيرفي، الدكتوره هدى العمودي، الدكتور فهد آل عقران، الدكتور هشام العباس، الدكتور عبدالمحسن الشريف، الدكتور محسن المنصوري، عبدالرحمن الغامدي مدير عام فرع وزارة الخدمة المدنية، كما حضر الاجتماع وكلاء كلية الآداب ورؤساء الاقسام العلمية.
من جهة أخرى، اختتمت الإدارة العامة للتطوير الإداري برحاب جامعة الملك عبدالعزيز أمس، فعاليات الدبلوم التدريبي إعداد وتأهيل قيادات الصف الثاني، بحضور وكيل الجامعة الدكتور عبدالله مهرجي، واستمر البرنامج على مدى ثلاثة أسابيع متتالية، وذلك لنخبة من منسوبي الجامعة.
وقد تم تنفيذ البرنامج بالتعاون مع الشريك الاستراتيجي مجموعة ورماك الدولية للتدريب والاستشارات، عضو الاتحاد الدولي لمنظمات التدريب والتنمية في جنيف والعضو المعتمد من منظمة الاعتماد الدولي الأكاديمي بالولايات المتحدة الأمريكية، وذلك تحت إشراف مباشر من رئيس مجلس إدارة مجموعة ورماك الدولية الدكتور أحمد المصري.
وبدأت فعاليات البرنامج بكلمة وكيل الجامعة، التي رحب فيها بالمشاركين والمشاركات، وحثهم على اكتساب المعارف والمهارات التي يحتاجونها لتنمية قدراتهم القيادية، وأن قيادات الجامعة وعلى رأسها مدير الجامعة لا يألون جهداً في سبيل دعم وتطوير الكوادر البشرية بالجامعة على كافة المستويات التنظيمية بالجامعة.

 


 
إطبع هذه الصفحة