الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :المحافظات أولى وأحق
الجهة المعنية :موضوعات عامة
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/07/1434
نص الخبر :
مما يحمد للأمير خالد الفيصل أمير منطقة مكة المكرمة أمران هامان إضافة لأنشطة أخرى، هذان الأمران هما اهتمامه بالمحافظات وزياراته السنوية لها، والثاني متابعته الدؤوبة لإنجاز المشاريع المعتمدة. إمارة منطقة مكة تمتد من القنفذة جنوبا إلى رابغ شمالا، بعض هذه المحافظات تحظى بعدد سكاني كبير وأنشطة اقتصادية قابلة للتطوير والتوسع، ولا يعيق ذلك إلا بعد المسافة عن مركز الإمارة مما يجعلها شبه منزوية، وربما تكون محافظتا القنفذة والليث الأكثر أهمية وكلتاهما جنوب جدة، القنفذة تبعد عن جدة بحوالي 350 كم، وهي ثالث أكبر محافظة بعد جدة، وتتميز بخصوبتها الزراعية، وقبل أيام افتتح المهرجان الرابع لفاكهة المانجو التي نجحت زراعتها هناك بكل أنواعها، لكن لا أعرف أين يبيعونها، إذ لا تتوفر بكثرة في جدة. وكذلك الليث المدينة الجميلة على ساحل البحر بشواطئها ومزارعها ومصبات السيول التي تجلب لها الخصب.. هذه المدن بما فيها الجموم شرق جدة شبه معزولة عن جدة، بينما كان في الإمكان أو المفترض أن تكون (ستلايت) حولها تخفف من ازدحامها وترفدها من منتوجاتها الزراعية، وهذا لا يكون إلا عبر مواصلات سريعة متاحة بسهولة، إن فكرة إنشاء مطار في القنفذة غير عملية ومكلفة جدا وغير متاحة بسهولة، والذي أقترحه وأتمناه هو إنشاء قطارات سريعة تربط تلك المدن بجدة وبقية المحافظات كل عدة ساعات تنقل الناس والبضائع، وتتيح لسكانها الاستفادة من إمكانيات جدة وأسواقها ومستشفياتها، وتخفف عن مدينتي مكة وجدة الازدحام والنزوح الذي يخنقهما.
وسمو الأمير خالد يكرر دائما رغبته وطموحه برفع مستوى منطقة مكة المكرمة إلى العالم الأول أو قريبا منه، وسموه يعلم أن النهضة في الغرب سارت أولا على سكك حديدية، فلنبادر إلى ربط هاتين المحافظتين بسكة حديد سريعة.
أعتقد صادقا أن ذلك أهم من مترو المدن المزمع إنشاؤه، والأمل في همة سموه.

 
إطبع هذه الصفحة