الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :إعادة تقييم الكراسي العلمية .. والابتعاث وفق حاجة سوق العمل
الجهة المعنية :مقالات أعضاء هيئة التدريس
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/01/1435
نص الخبر :
عبد الرحمن الشمراني (الرياض)
كشف لـ «عكاظ» وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري أن الوزارة تدرس إعادة تقييم الكراسي العلمية في الجامعات للوقوف على واقعها والنتائج التي حققتها وجدوى استمرارها.
وقال العنقري في تصريحات خص بها «عكاظ» بعيد افتتاح الحلقة التعريفية بالاستراتيجية الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد، «الوزارة تدرس أوضاع الكراسي العلمية في الجامعات، وتعكف على إعادة تقييمها».
وردا على سؤال حول توجه الوزارة لاقتصار الابتعاث على التخصصات العلمية، أكد العنقري أن برنامج خادم الحرمين الشريفين للابتعاث يخضع لحاجة سوق العمل أكثر من أي شيء آخر، مضيفا «نحن لا نقسم الابتعاث إلى نظرية وعلمية، نحن ننظر إلى احتياجات سوق العمل، وهو يحتاج إلى ما يصنف علميا، وما يصنف نظريا، كما أنه قد لا يحتاج في ذات الوقت إلى تخصصات أخرى تصنف علميا أو نظريا، إن كانت هذه التصنيفات صحيحة».
وتحفظ وزير التعليم العالي على ما ذكره بعض أعضاء مجلس الشورى الاسبوع الماضي عن وجود بطالة في صفوف المبتعثين بعد عودتهم إلى المملكة تقدر بـ 40 %، قائلا «يجب أولا أن أطلع على هذه الأرقام فأنا لم أشاهدها، لا بد أن أشاهدها، وأعرف مصدرها وأساسها، وحينها يمكن أن نحكم عليها».
ومضى الوزير قائلا «مثل هذه الندوة التعريفية نرحب بها وستكون أحد البرامج السنوية في وزارة التعليم العالي والجامعات، بالتنسيق مع الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد».
واستجابة لدعوة رئيس الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد محمد الشريف، أفصح الدكتور العنقري عن تنظيم لقاء سنوي للتعريف بالاستراتيجية الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد، وقال «نحن في وزارة التعليم العالي نعمل على تنفيذ الاستراتيجية وتنفذها الجهات الحكومية ومن ضمنها وزارة التعليم العالي والقطاعات التابعة لها، ومن هذا المنطلق تأتي هذه الندوة وبقية الفعاليات التي تنظم بالجامعات في هذا الخصوص، ضمن الاستراتيجية الوطنية لحماية النزاهة ومكافحة الفساد».

 
إطبع هذه الصفحة