الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :ولي العهد يكرم الفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية اليوم بالرياض
الجهة المعنية :موضوعات عامة
المصدر : جريدة المدينة
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/05/1435
نص الخبر :

التكريم يشمل خمس شخصيات من ثلاث قارات..

المدينة - جدة
الأحد 30/03/2014
يرعى صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، مساء اليوم الأحد بالرياض حفل التكريم الرسمي وتسليم الجوائز للفائزين بجائزة الملك فيصل العالمية لعام 1435هـ/ 2014م. حيث تُكرم الجائزة هذا العام انجازات عالمية رائدة في مجالات خدمة الإسلام، والدراسات الإسلامية (وموضوعها التراث الحضاري لمكة المكرمة)، واللغة العربية والأدب (وموضوعها الدراسات التي تناولت الرواية العربية الحديثة)، والطب (وموضوعها التشخيص غير التدخلي في أمراض الأجنة)، والعلوم (وموضوعها الرياضيات).
وتقدم جائزة خدمة الإسلام لفضيلة الشيخ الدكتور أحمد ليمو - وهو نيجيري - لانفتاحه الفكري واعتداله ووسطيته وجهوده التعليمية والدعوية والتطويرية الكبيرة التي تمثَّلت في تأليف عدد من الكتب الإسلامية والمراجع المدرسية التي سدت جزءًا كبيرًا من حاجة المجتمع النيجيري بالذات وأصبحت مرجعًا للأجيال المسلمة في نيجيريا في فهم الإسلام.
أما جائزة الدراسات الإسلامية فستُسلّم لمعالي الدكتور عبدالوهاب بن إبراهيم أبو سليمان -سعودي الجنسية- تقديرًا لجهوده العلمية المتنوِّعة الراصدة والموثقة لتفاعل الناس حضاريًا في الحرم المكي وما حوله وبخاصة كتابه «باب السلام»، معيدًا رسمها في حقب تاريخية مهمة.
وسوف تُسلّم جائزة اللغة العربية والأدب للدكتور عبدالله إبراهيم - عراقي الجنسية - تقديرًا لأعماله العلمية وإسهاماته في دراسة الرواية العربية الحديثة التي أخضعها للعناصر الأصيلة والوافدة من الآداب والثقافات، رابطا الخطاب السردي العربي بغيره من الخطابات الأخرى.
وسيتم تقديم جائزة الملك فيصل العالمية للطب للبروفيسور يوك منج دنس لو - صيني الجنسية - لدوره الرائد في مجال التشخيص غير التدخلي في أمراض الأجنة؛ إذ استطاع في عام 1989م أن يتعرف على جنس الجنين بفحص حمض دنا الجيني وحمض رنا الجيني في دم الأم وتعرف على آلية حدوث ذلك، وقد استخدم في بحوثه أحدث التقنيات مع طرق إبداعية أدت إلى نتائج غير مسبوقة لوضع أولى اللبنات على طريق التشخيص غير التدخّلي.
بينما ستذهب جائزة العلوم، للبروفيسور جيرد فولتينجز -ألماني الجنسية- وذلك لمساهماته الرائدة في الهندسة الجبرية ونظرية الأعداد وتجمع أعماله بين الإبداع والرؤية والقوة التقنية.
وسينضم الفائزون بالجائزة في دورتها الحالية، لكوكبة من المفكرين والعلماء من الشرق الأوسط ومختلف أرجاء العالم من أصحاب الانجازات الذين تم تكريمهم بالجائزة خلال الست والثلاثين عامًا الماضية. وتُقدم الجائزة للفائزين مبلغ 200 ألف دولار أمريكي وميدالية ذهبية عيار 24 قيراطًا، وزن 200 غرام، ما يجعلها واحدة من أرقى الجوائز العلمية التكريمية.
وكان فضيلة الشيخ الدكتور أحمد أبو بكر ليمو رئيس مجلس أمناء مكتب هيئة الإغاثة الإسلامية في نيجيريا والفائز بجائزة الملك فيصل لهذا العام بفرع خدمة الإسلام قد أعلن عن سعادته بهذا الفوز وقال في تصريح سابق لـ»المدينة»: لقد فاجأني الخبر وأشكر الله سبحانه وتعالى على كل حال فالحمد لله.. الحمد لله رب العالمين، كما أشكر القائمين على هذه الجائزة التي تحمل اسم الملك فيصل -رحمه الله- رحمة واسعة على هذه الثقة التي أسال الله سبحانه وتعالى أن أكون عند حسن الظن، كما أتوجه بالشكر للقائمين على هذه الجائزة وللمملكة العربية السعودية حكومة وشعبًا.
يذكر أنه قد مضى ستة عشر فائزًا بجائزة الملك فيصل العالمية ليفوزوا في النهاية بجوائز نوبل. وتقدم جائزة الملك فيصل العالمية من قبل مؤسسة الملك فيصل الخيرية التي تأسست في عام 1976 على يد أبناء وبنات الملك فيصل -رحمه الله- تخليدًا لذكراه، حيث تُمنح الجائزة سنويًا في خمسة مجالات هي: خدمة الإسـلام، والدراسات الإسلامية، واللغة العربية والأدب، والطب، والعلوم. وتُكرّم الجائزة الشخصيات والمؤسسات التي أسهمت انجازاتها المميّزة بدور فاعل في خدمة الإسلام والمسلمين، والمفكرين والعلماء ممن أثروا المعرفة الإنسانية ونفعوا بفكرهم وبحوثهم عددًا كبيرًا من الناس. وتم منح الجائزة منذ إطلاقها لـ 234 شخصية ومؤسسة من 42 دولة حول العالم، حيث تم ترشيح الفائزين من جانب مؤسسات عالمية مرموقة، وتم اختيار الفائزين من قبل لجنة اختيار مستقلة.

 
إطبع هذه الصفحة