الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :وزير الصحة المكلف يُعيِّن مجلساً طبياً لاحتواء فيروس كورونا
الجهة المعنية :المستشفى الجامعي
المصدر : صحيفة سبق الإلكترونية
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 28/06/1435
نص الخبر :
يضم نخبة من خبراء الرعاية والمتخصصين بالأمراض المعدية

وزير الصحة المكلف يُعيِّن مجلساً طبياً لاحتواء فيروس كورونا

وزير الصحة المكلف يُعيِّن مجلساً طبياً لاحتواء فيروس كورونا
عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: أصدر وزير الصحة المكلف، المهندس عادل بن محمد فقيه، قراراً بتعيين مجلس طبي استشاري، يضم نخبة من خبراء الرعاية الصحية والأطباء المتخصصين في الأمراض المعدية، وذلك ضمن خطة الوزارة التي تعمل على تنفيذها لاحتواء فيروس كورونا. وسيعمل المجلس الذي يضم عشرة أعضاء تحت إشراف الدكتور طارق أحمد المدني، الذي تم تعيينه مستشاراً خاصاً للوزارة الأسبوع الماضي.
 
وسيتولى المجلس مهمة إعداد وتقديم التقارير والاستشارات الطبية للوزارة حول الوضع الصحي الراهن فيما يخص فيروس كورونا، فضلاً عن متابعة وضع الحالات المصابة. وسيضم المجلس الطبي الاستشاري في عضويته كلاً من:
 
أ. د. طارق أحمد مدني - أستاذ الأمراض الباطنية والمعدية، أ. د. الطيب أبو الزين - أستاذ الفيروسات والبؤر الوبائية، د. أنيس رمضاني سندي - أستاذ مساعد قسم التخدير والحالات الحرجة من جامعة الملك عبدالعزيز، د. عبدالحكيم الثقفي – رئيس قسم الأمراض المعدية، د. علي الشريف - رئيس إدارة الطوارئ الطبية من مستشفى الحرس الوطني، د. باسم الردادي - زميل بالأمراض المعدية، د. محمد قطب - علوم مختبرات من مستشفى الملك فيصل التخصصي، د. ياسر مندورة - رئيس قسم الجمعية السعودية لطب العناية الحرجة من الخدمات الطبية بوزارة الدفاع ود. سمر بدر الدين - مديرة قسم مكافحة العدوى من مستشفى سليمان فقيه.
 
وذكر مصدر مطلع أنه "جرى اختيار أعضاء المجلس بناءً على خبراتهم السابقة في التعامل مع تحديات مماثلة تتعلق بالصحة العامة. وستسهم استشاراتهم - بلا شك - في تعزيز قدرة الوزارة على فهم وتحليل طبيعة الفيروس، وإعداد التقارير الطبية اللازمة عنه. ومع استمرار جهودنا لتقصي الحقائق وجمع المعلومات فإننا نتطلع إلى أفكار وتوصيات المجلس بشأن الحد من انتشار الفيروس على مستوى السعودية والعالم".
 
 واختتم قائلاً: "يُعد هذا القرار خطوة مهمة في سبيل الحفاظ على سلامة المجتمع. ومرةً أخرى، فإنني أؤكد التزامي التام نحو مواجهة تحديات الصحة العامة الناجمة عن فيروس كورونا في السعودية".
 
وإلى جانب قرار تعيين المجلس الطبي الاستشاري، قام معالي وزير الصحة المكلَّف، الذي تسلم مهام منصبه حديثاً، بتخصيص ثلاث مستشفيات في جدة والرياض والدمام بهدف ضمان توفير التجهيزات الطبية اللازمة لعلاج المصابين بفيروس كورونا في السعودية.
ولمزيد من المعلومات عن فيروس كورونا يرجى زيارة موقع الوزارة الإلكتروني www.moh.gov.sa. 

 
إطبع هذه الصفحة