الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :فلكيان: عيد الفطر يوم الاثنين 28 يوليو
الجهة المعنية :كلية العلوم
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 17/09/1435
نص الخبر :

 محمد داوود (جدة)


قال رئيس قسم العلوم الفلكية بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة الدكتور حسن بن محمد حسين باصرة، إن عيد الفطر المبارك لهذا العام من الناحية الفلكية سيوافق يوم الاثنين 28 يوليو الحالي، لافتا إلى صعوبة رؤية الهلال ليلة الاثنين. وبين أن دخول شهر رمضان كان صحيحا من الناحية الشرعية والفلكية والعلمية، مضيفا إن الأجرام السماوية تظهر وهي تنتقل من المشرق إلى المغرب في حركة ظاهرية منتظمة وتناسق بديع، ناتج من دوران الأرض حول محورها من الغرب إلى الشرق، وهي الحركة الطبيعية الظاهرية، كما أن للقمر حركة ذاتية حول الأرض تتضح من تزحزحه نحو الشرق، إذ يقطع في كل ليلة حوالى 13 درجة، وهو ما نلاحظه في تغير موقعه لحظة غروب الشمس من ليلة إلى أخرى. وفي ذات السياق أوضح رئيس المشروع الإسلامي لرصد الأهلة المهندس محمد شوكت عودة، أن القمر سيغيب يوم الأحد بعد الشمس من المنطقة العربية ويحدث الاقتران قبل غروب الشمس، وستعتبر كثير من الدول العربية والإسلامية ذلك كافيا لقبول أي شهادة برؤية الهلال، وعليه فإنه من المتوقع أن تعلن معظم الدول عيد الفطر يوم الاثنين 28 يوليو. وقال: بإلقاء نظرة على وضع الهلال يوم الأحد 27 يوليو من مختلف دول العالم، نجد أن الرؤية متعذرة من شمال آسيا وجميع أوروبا وكندا وذلك بسبب غروب القمر قبل الشمس في هذه المناطق، في حين أنها غير ممكنة لا بالعين المجردة ولا باستخدام التلسكوب على الرغم من غروب القمر بعد الشمس في كل من قارة آسيا (عدا شمالها) وقارة أستراليا وشمال ووسط أفريقيا ومعظم الولايات المتحدة، وممكنة باستخدام التلسكوب فقط من جنوب أفريقيا وأمريكا الوسطى، وممكنة بالعين المجردة بصعوبة من أمريكا الجنوبية، أما الأماكن التي يمكن منها رؤية الهلال بالعين المجردة بسهولة فهي المحيط الهادئ فقط.

 
إطبع هذه الصفحة