الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :خادم الحرمين يرعى أعمال المؤتمر الدولي الرابع للإعاقة والتأهيل .. في أكتوبر
الجهة المعنية :موضوعات عامة
المصدر : جريدة الرياض
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/10/1435
نص الخبر :

ينظمه مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة بمشاركة 26 دولة

الرياض – محمد الحيدر

    برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، تستضيف الرياض المؤتمر الدولي الرابع للإعاقة والتأهيل، خلال شهر أكتوبر المقبل.

وكشف صاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان رئيس مجلس أمناء مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة ورئيس المؤتمر، واللجنة الإشرافية العليا عن أن عنوان المؤتمر «المستجدات في أبحاث الإعاقة من النظرية إلى التطبيق» وسيعقد في فندق «ريتز كارلتون» في الرياض (25 وحتى 27 ذي الحجة ، الموافق 19 21) أكتوبر المقبل.

ويتبنى تنظيم المؤتمر مركز الأمير سلمان لأبحاث الإعاقة بالتعاون مع كل من: مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، مؤسسة سلطان بن عبدالعزيز آل سعود الخيرية، جمعية الأطفال المعاقين.

ويهدف هذا المؤتمر إلى إبراز الدور الريادي الذي تقوم به المملكة العربية السعودية في مجال خدمة قضية الإعاقة والأشخاص ذوي الإعاقة، وتعزيز دور البحث العلمي والاستفادة من الخبرات المحلية - الإقليمية والعالمية في مجالات الإعاقة. بالإضافة الى استعراض واقع البحث العلمي في مجال الإعاقة والتأهيل، وتأصيل ثقافة البحث العلمي "محلياً، وإقليمياً، وعالمياً"، والعمل على رفع الوعي المجتمعي بأبحاث الإعاقة.

ويعمل المؤتمر على تعميق مفهوم الشراكات والتعاون بين المراكز البحثية محلياً وإقليمياً وعالمياً، كما سيتم التعريف بالنماذج العالمية لتصميم مراكز خدمة الأشخاص ذوي الإعاقة المختلفة تطبيقا لبرنامج الوصول الشامل الذي تم تدشينه كبرنامج وطني.

وتشارك في أعمال المؤتمر 26 دولة و5 جهات سعودية رسمية: وزارة الشؤون الاجتماعية، وزارة الصحة، وزارة التعليم العالي، وزارة التربية والتعليم، جامعة الملك سعود.

وبلغ عدد المشاركات العلمية للمؤتمر 264 مشاركة، منها 48 ورشة عمل، و216 ورقة عمل. وتتوزع موضوعات المؤتمر على 6 محاور رئيسة هي: الأبحاث الطبية، المحور التربوي والتعليمي، المحور الاجتماعي والنفسي، محور تدريب وتأهيل وتوظيف الأشخاص ذوي الإعاقة، ومحور التشريعات وحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، والمحور السادس هو الجانب التثقيفي والإعلامي.

ويستهدف المؤتمر بطروحاته 6 فئات، تشمل العلماء والباحثين والمختصين بمجالات الإعاقة والتأهيل، وكذلك الأكاديميين وطلاب كليات الطب وأقسام التربية الخاصة، وعلوم الحاسب، والعلاج الطبيعي والوظيفي، وعلم النفس، وعلوم النطق واللغة والسمع، وتقنيات التأهيل والأجهزة المساندة بالكليات والجامعات.

ومن الجهات والفئات التي تستفيد بموضوعات المؤتمر: الأشخاص ذوو الإعاقة وعائلاتهم، ومقدمو الخدمات للأشخاص ذوي الإعاقة، والعاملون في مجالات الإعاقة، والداعمون والمساندون، والمهتمون بقضايا الإعاقة، والمهندسون، والمعماريون، ومديرو المشاريع بالوزارات والأمانات وغيرها.


 
إطبع هذه الصفحة