الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :في دائرة الضوء
الجهة المعنية :مقالات أعضاء هيئة التدريس
المصدر : جريدة المدينة
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 25/12/1435
نص الخبر :


د. أحمد سعيد درباس
الأحد 19/10/2014
هل يفعل ؟!
(فرز الأشياء يجعل نظرتنا للحياة أكثر وضوحًا)

قبل أمد غير قصير كتبنا هاهنا عن معاناة المواطنين الساكنين غرب طريق الملك عبدالعزيز في الانتقال بسلاسة وأمان من الغرب إلى الشرق وبالعكس بعد أن تم تحرير التقاطعات كافة من الإشارات وتحويل الطريق إلى خط سريع (100 كم/ساعة) والاستعاضة عن الإشارات التي كانت تتحكم في كثافة وتدفق الحركة المرورية في الاتجاهات الأربعة، بالالتفافات (U-Turns) التي تُستخدم لنقل الحركة المرورية من شرق الطريق إلى غربه وبالعكس، والتي عادة ما تستغرق عملية الانتقال بالالتفاف زهاء الـ(35) دقيقة في ساعات الذروة وربما أكثر عند بعض الالتفافات مثل الالتفافة الواقعة تجاه شارع الأمير نايف (يرحمه الله) والالتفافة الأخرى شمال شارع حراء!! في الأسبوع المنصرم أحصينا ما لا يقل عن (5) حوادث بين الساعة السابعة والسابعة والنصف ما بين الالتفافين المشار إليهما آنفًا نتمنى أن يتفاعل المرور مع ما يكتب وإحاطة العموم بإحصائية يومية لوقوعات الحوادث على هذا الطريق الحيوي وقد اقترحنا من قبل الاستعانة بأرامكو لتقييم هذه التجربة التي يرى جل المواطنين المتأثرين بتداعياتها أنها غير موفقة بل يرى البعض أنها لا تخلو من عشوائية!! فتحرير الطرق لا يأتي إلا بالجسور والأنفاق الآمنة.. نتمنى من مدير عام المرور اللواء عبدالرحمن المقبل تجربة القيادة في هذا الطريق والتعرف عن كثب على الوقت المستهلك في الالتفافات وعوامل الخطورة الناجمة عن السرعة فهل يفعل؟!

*ضوء: «عندما تُغلق كل الأبواب والطرق، ثمة كوى يلوح منها سنا الأمل...».


 
إطبع هذه الصفحة