الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :3 أيام لتعزيز نواتج التعليم العالي
الجهة المعنية :التعليم العالي
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 27/12/1435
نص الخبر :

 نواف عافت (الرياض)

يبحث مجموعة من الخبراء المحليين والعالميين اليوم قياس نواتج التعليم العالي في المملكة واستعراض أهم التجارب العالمية في هذا الصدد وذلك خلال ندوة قياس نواتج التعليم التي تنطلق تحت رعاية وزير التعليم العالي الدكتور خالد محمد العنقري في مقر الوزارة.يشار إلى أن الندوة التي تستمر ثلاثة أيام تهدف إلى التعريف بمنتجات التعلم في التعليم العالي، وتوظيف تطبيقات العمليات لضمان الجودة في نواتج التعلم، واستعراض التجارب العالمية في تطوير مخرجات التعليم العالي، إضافة إلى استعراض تجربة المملكة لتطوير نواتج التعلم للتخصصات. وستضيف الندوة عدة جلسات لخبراء محليين وعالميين ففي اليوم الأول وبقاعة الأمير سلمان بوزارة التعليم العالي تناقش الندوة في جلستها الأولى ورقة عمل تحت عنوان «عمليات بلونيا التعليمية: ماذا تعني وما مدى ارتباطها بضمان الجودة في التعليم العالي» والمقدمة من البروفيسور دكلين كينيدي من جامعة كورك الإيرلندية، وفي الجلسة الثانية يتحدث البروفيسور دنيال مورجا من جامعة ليبوروميريكانا التشيلية عن تجربة تشيلي في تطوير نواتج التعلّم في التعليم العالي، وفي الجلسة الثالثة يتحدث البروفيسور جورج مافت من الهيئة الوطنية للتقويم والاعتماد الأكاديمي عن التجربة الأمريكية في تطوير نواتج التعلم في التعليم العالي، وفي الجلسة الرابعة يتحدث البروفيسور سعيد الزهراني من جامعة الملك سعود عن التجربة السعودية في تطوير نواتج التعلم في التعليم العالي تحت عنوان «تجربة المملكة العربية السعودية في تطوير نواتج التعلم للتخصصات الهندسية»، وبعد ذلك ستعقد حلقة نقاش في الجلسة الخامسة تناقش التحديات التي تواجه الجامعات السعودية في تطبيق مدخل نواتج التعليم وضمان نجاحه.وفي جلسات اليوم الثاني والتي ستعقد بمقر المركز الوطني للقياس والتقويم سيتحدث البروفيسور دكلين كينيدي من جامعة كورك الإيرلندية في الجلسة الأولى عن تعريف نواتج التعلّم وبيان أهميتها، بعدها يقدم ورشة عمل حول كتابة نواتج التعلم، ثم يناقش في الجلسة الثانية العلاقة بين نواتج التعلّم والكفايات، وهل يمكن استخدامهما لتوصيف البرامج الأكاديمية؟، ثم يقدم بعد ذلك الدكتور عبدالله السعداوي من المركز الوطني للقياس والتقويم في التعليم العالي ورشة العمل الثانية لمسح محتوى البرامج الأكاديمية في الجامعات المحلية والعالمية، ويقدم البروفيسور دكلين كينيدي والدكتور السعدوي ورشة العمل الثالثة حول اشتقاق المكونات الأساسية للتخصص.وفي جلسات اليوم الثالث يتحدث البروفيسور دكلين كينيدي من جامعة كورك الإيرلندية في الجلسة الثالثة عن نواتج التعلّم للبرامج الأكاديمية وكيفية صيغتها، تليها ورشة العمل الرابعة والتي تناقش صياغة منتجات التعلّم للبرامج الأكاديمية، وفي ورشة العمل الخامسة سيتم مناقشة صياغة نواتج التعلّم للتخصصات المستهدفة يديرها البروفيسور كنيدي والدكتور عبدالله السعدوي ثم تختتم الندوة بجلستها الرابعة حيث يقدم الدكتور السعدوي ورقة عمل عن آلية عمل اللجان وتسليم المنتج.

 
إطبع هذه الصفحة