الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :عبدالعزيز بن سطام: حماية الوطن وتدوين الممارسات الإيجابية واجب
الجهة المعنية :كلية الاقتصاد والإدارة
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 30/02/1436
نص الخبر :

عكاظ (جدة)

طالب الأمير عبدالعزيز بن سطام بن عبدالعزيز الأستاذ المشارك في السياسة الشرعية بالمعهد العالي للقضاء بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، بتدوين الممارسات الوطنية الإيجابة على عكس ما يحدث من تركيز على جوانب القصور، مستشهدا بالشيخ القرعاوي الذي نجح مع فرد قليل في تغيير الكثير في منطقة جازان، مؤكداً أن المواطنة وظيفة لكنها دون مرتب وليست بدوام رسمي، مضيفاً «وطن لا نحميه لا نستحق العيش فيه». جاء ذلك خلال محاضرة له بعنوان (المصلحة العامة في الفكر الإداري بين الواقع والمأمول)، ضمن برنامج الحوار الأكاديمي الذي تنظمه كلية الاقتصاد والإدارة بجامعة الملك عبدالعزيز في جدة، بمشاركة معهد الخليج للأبحاث، بمشاركة مع شطر الطالبات عبر الدائرة التلفزيونية، متطرقا فيها لمفهوم العقيدة الإدارية في الإسلام والتي لخصها سموه بالقول «لكل متصرف أن يتصرف بالمصلحة، لذلك يجب ألا ينفصل عمل الإداري عن المصلحة»، مؤكدا أن ذلك لا يجب أن تترتب عليه مفسدة حيث ذكر أنه يجب أن تدخل المصلحة العامة نفعا على كل فرد من المستفيدين ولا تترتب على ذلك مفسدة. كما بين أن المصلحة يجب أن تكون للأفضل وليس الأرخص كما هو معمول به في نظر الكثيرين من القيادات الإدارية، مصنفاً مهام الإداري الجيد بأنه قادر على إنجاز عمله في وقت أفضل، وبتكلفة أقل، وبجودة أفضل


 
إطبع هذه الصفحة