الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :أمير مكة يستقبل مدير جامعة المؤسس وخريجي السياسة العامة
الجهة المعنية :مدير الجامعة
المصدر : صحيفة سبق الإلكترونية
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/08/1436
نص الخبر :
استقبل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل  في مكتبه بجدة اليوم بحضور الأمير فيصل بن محمد آل سعود وكيل الإمارة المساعد للحقوق المشرف العام على الإدارة العامة للشؤون الإدارية والمالية، مدير جامعة الملك عبدالعزيز بجدة المكلف الدكتور عبدالرحمن اليوبي  وعدداً من عمداء كليات الجامعة، ترافقهم الدفعة الثانية لبرنامج الماجستير من خريجي السياسة العامة وعددهم 30 خريجاً.
 
 واستعرض الأمير خالد الفيصل خلال اللقاء الدور الريادي للمملكة العربية السعودية في الجوانب السياسية والاقتصادية منذ تاريخ المؤسس الراحل الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن يرحمه الله، وحتى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز يحفظه الله، لافتاً إلى أن المملكة أصبحت تنافس في كافة الميادين العلمية والتنموية والحضارية.
 وفي نهاية اللقاء هنأ أمير منطقة مكة المكرمة الخريجين، داعيًا الله لهم بالتوفيق في حياتهم العملية والمستقبلية.
وأوضح المشرف على برنامج السياسة العامة التنفيذي الدكتور وليد بن نايف السديري، أن الاستقبال لفتة ورعاية كريمة من أمير المنطقة، وأثمن وسام تقدير يعتز به البرنامج ومنسوبوه، ودافع قوي لبذل المزيد نحو تحقيق أهدافه.
 
واضاف: وهو يبين مدى اهتمامه الكريم بدعم مثل هذا البرنامج النوعي الذي يركز على تأهيل القيادات الشابة من العاملين والمهتمين بالخدمة العامة، من خلال تمكينهم من المعارف العلمية والمهارات العملية المتخصصة في عمليات صنع وتحليل السياسات العامة وتنفيذها وتقويمها, واصفًا الأمير خالد الفيصل، قائد فذ، يدرك أهمية العناية بتأهيل موظف الخدمة العامة، وأهمية توطين المعارف والمهارات المتصلة بالسياسات العامة.  
 
وبين الدكتور السديري أن  البرنامج رغم حداثته، حاز (بفضل الله) على تقدير وطني ودولي، ونجح مؤخراً في الحصول على تصنيف وزارة الخدمة المدنية التي أضافت مسمى "السياسة العامة" لأول مرة في "دليل تصنيف الوظائف في المملكة" وحددت للمؤهل مجموعات نوعية من الوظائف، كما نجح في استقطاب دارسين متميزين من القيادات العليا والوسطى في مختلف القطاعات الحكومية والأهلية. 
 
  وأردف: ابتهجنا الخميس الماضي بتخرج الكوكبة الثانية من البرنامج، وهي قيادات شابة متميزة من مختلف القطاعات يتقدمهم  الأمير فيصل بن محمد بن سعد آل سعود وكيل إمارة مكة المكرمة المساعد، وبرعاية كريمة للحفل من الأمير مشعل بن ماجد بن عبدالعزيز آل سعود محافظ جدة واليوم تكتمل بهجتنا وترتقي لقمتها بتشرفنا بلقاء الأمير خالد الفيصل، فله منا خالص الامتنان وكل التقدير. 
 
وقال: تأثرنا عند تصميم هذا البرنامج بأطروحات ومبادرات سموه الكريم حول نهج الاعتدال وبناء الإنسان والطموح للعالم الأول، وأنصتنا اليوم لتوجيهاته السديدة التي ستكون حافزاً ونبراساً لنا في عملنا. 
 
    الجدير بالذكر أن برنامج ماجستير السياسة العامة التنفيذي هو برنامج وطني رائد، والأول من نوعه في المنطقة العربية، ويقدمه قسم العلوم السياسية بكلية الاقتصاد والإدارة بجامعة الملك عبدالعزيز، ويهدف إلى تأهيل وتدريب كوادر متخصصة في مجالات السياسة العامة وقادرة على التعامل مع الاحتياجات بفاعلية وحرفية، بما يحقق الأهداف المأمولة في خدمة وتنمية المجتمع والدولة. 

 
إطبع هذه الصفحة