الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :إجراءات عاجلة لمعالجة ملاحظات طالبات جامعة المؤسس
الجهة المعنية :مدير الجامعة
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 28/01/1437
نص الخبر :

 أحمد السلمي (جدة)

تعتزم جامعة الملك عبدالعزيز اتخاذ عدة إجراءات خلال اسبوعين، لمعالجة ملاحظات طالبات الجامعة على بوفيهات وكافتيريات الجامعة، ومطالبتهن بالنظر في الجودة والاسعار المقدمة، حسب ما أوضحه لـ «عكاظ» المتحدث الرسمي باسم الجامعة الدكتور شارع البقمي، مبينا أن هذه الإجراءات تشمل عقد اجتماع عاجل بالطالبات في جميع فروع الجامعة لاستقراء آرائهن حول الخدمات الغذائية المقدمة لهن وتطلعاتهن المستقبلية، واتخاذ الإجراءات اللازمة بناء على آرائهن بحسب النظام.

 
كما تشمل التواصل مع جميع المتعهدين عاجلا والتأكيد على الالتزام والتحقق من معايير إعداد الأطعمة وتقديمها وطرق حفظها بالطرق الصحية المعتمدة، والالتزام بالعقد المبرم بين المتعهد والجامعة وبقائمة الأسعار التي تم التعاقد عليها وتدريب جميع العاملين والعاملات على الطرق الصحية والسليمة في تقديم الخدمات الغذائية، اضافة الى تفعيل دور اللجنة الاستشارية الطلابية في شطري الطلاب والطالبات، والعمل على إيجاد بدائل تتوافق مع تطلعات الطالبات ضمن الاشتراطات الصحية والأنظمة والقوانين بأسعار مناسبة.
 
وأشار البقمي الى أن لجنة كان شكلها مدير الجامعة المكلف الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي برئاسة وكيل الجامعة الدكتور عبدالله مهرجي وعضوية عميدة شطر الطالبات وعميد شؤون الطلاب ووكيلة شؤون الطالبات ووكيلة شؤون الطالبات للتغذية وعدد من الجهات ذات العلاقة بالجامعة قدمت له عصر أمس تقريرا متكاملا. وعلى الفور وجه بالتنفيذ والمتابعة المستمرة لما فيه مصلحة الطالبات، بما في ذلك توقيع عقوبات على المتعهدين المخالفين تشمل الغرامة المالية وإغلاق المحل لفترة محددة وعدم التجديد لفترة أخرى وفسخ العقد.
 
وعن الأسعار المقدمة للطالبات في المطاعم والكافتيريات، قال إن لمعظم المستثمرين فروعا محلية ووطنية والجامعة تشترط أن يقدموا سعرا لا يزيد عن سعرهم في السوق أو أقل منه، موضحا أنه سيتم التأكد من ذلك خلال الأسبوع المقبل وإجبار المتعهدين بتنفيذ ذلك الشرط. ولفت الى أن الجامعة تحرص على تقديم افضل وأجود الخدمات للطالبات والطلاب من خلال استقطاب الشركات والمطاعم ذات الخبرة والجودة العالية.
 
وفي المقابل عبر عدد من طالبات جامعة الملك عبدالعزيز لـ «عكاظ» عن تذمرهن مما اعتبرنه تدنيا لمستوى جودة الوجبات المقدمة لهن في الكافتيريات والبوفيهات وارتفاع اسعارها.


 
إطبع هذه الصفحة