الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :خالد الفيصل: توجيهات القيادة واضحة.. لن يسمح بأي شيء يعكر صفو وأمن الحجاج
الجهة المعنية :موضوعات عامة
المصدر : جريدة الرياض
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 27/11/1437
نص الخبر :

مكة المكرمة - خالد عبدالله

 

أكد صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة رئيس لجنة الحج المركزية، أن توجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد وزير الداخلية رئيس لجنة الحج العليا واضحة جداً بأنه لن يسمح أبداً لأي شيء يعكر صفو وأمن حجاج بيت الله الحرام.

ورفع سموه، في مؤتمر صحفي، عقب جولته على المشاعر المقدسة، الشكر والتقدير والعرفان لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، الذي يولي مشروعات المشاعر المقدسة كل اهتمام، مشيراً إلى أنه في هذا العام، نفذت الكثير من المشروعات، التي سيكون لها الأثر البالغ في تسهيل مهمة المنظمين والمشرفين على جميع الخدمات التي تقدم لضيوف الرحمن، كما شكر سموه، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف، ولي العهد، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، رئيس لجنة الحج العليا.

وعبر أمير منطقة مكة المكرمة عن شكره لأعضاء لجنة الحج المركزية، الذين يمثلون جميع الهيئات الحكومية الخدمية في هذه المنطقة، على ما بذلوه ويبذلونه من جهد كبير للارتقاء بمستوى الخدمات إلى المستوى الذي يليق لاستقبال ضيوف الرحمن على هذه الأراضي المقدسة.

وقال سموه: إنني وأنا أتجول في هذه المشاعر المقدسة، لا يفوتني أن أنوه بذلك الجهد الذي قدمه صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالعزيز -شفاه الله-، ولابد من تقديم الشكر والتقدير لسموه على ما بذله في هذه المشاعر المقدسة من مشروعات كبيرة، وما نفذه من إنجازات مهمة ساهمت في الوصول إلى المستوى اللائق لتقديم هذه الخدمة إلى ضيوف الرحمن.

وأكد "الفيصل" أن توجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد وزير الداخلية واضحة جداً، بأنه لن يسمح أبداً بأي شيء يعكر صفو وأمن حجاج بيت الله الحرام،

مشيراً إلى أن جميع الإدارات التي تعمل في خدمة ضيوف الرحمن، تعمل بكل جهد وأمانة وإخلاص لأداء بواجبها على أكمل وجه، سائلاً الله أن يجعل حج هذا العام حجاً مبروراً لجميع الحجاج، وأن يعودوا إلى بلادهم بأمن وسلام.

ودعا سموه الله أن يعين الجميع على تطوير المنشآت في المشاعر المقدسة، لترقى إلى المستوى الذي يريده خادم الحرمين الشريفين، لافتاً إلى أن هيئة تطوير مكة المكرمة لديها أفكار ومشروعات سوف تقدم دراستها الأولية لخادم الحرمين الشريفين لتطوير المشاعر المقدسة.

وأكد أمير منطقة مكة أن حملة الحج عبادة سلوك حضاري أثمرت عنها نتائج إيجابية كثيرة وأوصلت رسالتها بطريقة ممتازة، والدليل على ذلك انخفاض أعداد الذين يؤدون الحج بطريقة غير نظامية، وإن شاء الله ستكون في هذا العام نسبة انخفاض أعداد المخالفين كبيرة جداً نسبة إلى الأعوام السابقة.

ونوه سموه إلى أن جميع الجهات المشاركة في خدمة حجاج بيت الله الحرام تحاول أن تؤدي جهودها على أكمل وجه وبكل جد وإخلاص، وإذا كانت هناك أي سلبيات يتم دراستها بعد موسم الحج ومحاولة حلها ومعالجتها في الحج الذي يليه؛ حيث تقوم لجنة الحج المركزية بعد موسم كل حج بدراسة السلبيات ومناقشتها ووضع الحلول المناسبة لها لعدم تكرارها في الأعوام القادمة.

وتحدث أمير منطقة مكة المكرمة عن جاهزية حوالي ثمانية مستشفيات في المشاعر المقدسة و128 مركزا صحيا، معبراً عن شكره لوزارة الصحة على تقدمه لضيوف الرحمن من خدمات صحية وعلاجية.

وكان الأمير خالد الفيصل، تفقد أمس، استعدادات الجهات والقطاعات والأجهزة الحكومية لموسم حج هذا العام، والتأكد من تأهبها لتقديم أفضل الخدمات لضيوف الرحمن في يسر وأمن وطمأنينة، شملت الوقوف على جاهزية كافة المرافق لاستقبال ضيوف الرحمن في منى ومزدلفة.

وبدأت جولة سموه بمشروع ضيافة البلد الأمين، حيث دشن "الفيصل" هذا المشروع الذي يعد مركز الغذاء الإستراتيجي في مكة، ويهدف إلى تقديم وجبات ساخنة متكاملة ومتوازنة وصحية ذات جودة عالية بدون طبخ في المشاعر المقدسة.

كما شملت الجولة 11 مشروعاً، تمثلت في زيارة مشروع تضليل منحدرات الصعود لمحطة قطار المشاعر رقم ٣ في منى، ومشروع استكمال توسعة الساحة الغربية للجمرات، والاطلاع على المراحل التي وصل اليها تنفيذ هذين المشروعين، كذلك زيارة مشروع تنظيم بعض الطرق بمشعر بمنى ومنها مشروع طريقي ٢٠٤ و٢٠٦، واستكمال أعمال محطة معالجة مخلفات واستبدال ثماني طاحنات بالمجازر الحديثة بالمعيصم، بالإضافة إلى مناقشة خطط وإستراتيجيات مشروع تنظيم حركة الحشود بمشعري منى ومزدلفة، والاطلاع على مشروع تنفيذ أسوار بوابات تنظيم حركة الحشود بالمشاعر المقدسة.

كما وقف سمو أمير منطقة مكة المكرمة على مشروع إنشاء ٣٦ ألف دورة مياه بالمشاعر المقدسة، كذلك تهيئة مناطق نزول حجاج إفريقيا غير العربية بمشعر عرفات، فيما اختتمت الجولة الميدانية بزيارة منطقة جبل الرحمة، وتجربة قطار المشاعر والاطلاع على أبرز الإضافات الجديدة التي ستدخل في أعمال القطار الموسم الحالي.


 
إطبع هذه الصفحة