الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :ضريبة القيمة المضافة في المملكة ستكون الأقل عالميا
الجهة المعنية :كلية الاقتصاد والإدارة
المصدر : جريدة المدينة
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 26/03/1438
نص الخبر :
أكد اقتصاديون أن اعتماد المملكة نسبة 5% لضريبة القيمة المضافة التي ستفرضها بحلول الربع الأول من عام 2018، بالتزامن مع دول مجلس التعاون الخليجي تعتبر من أقل النسب عالميًا، إذ تبلغ نسبة ضريبة القيمة المضافة بالدول الأخرى ما بين 10 إلى 20%، إضافة إلى أن المملكة عملت على استثناء 100 سلعة، لأهميتها وارتباطها مع المواطن بشكل أساسي، مشيرين إلى أن الهدف من فرض الضرائب يسهم في تطبيق الدعم بشكل كامل.
وأوضح رئيس قسم الاقتصاد بجامعة الطائف، الدكتور سالم باعجاجة، أن ضريبة القيمة المضافة تطبَّق على السلع الكمالية، وقد أقرَّت المملكة فرض تلك الضريبة بحلول 2018 بنسبة 5%، لتعتبر بذلك من أقل الدول التي أقرت الضريبة على القيمة المضافة، حيث إن نسبة الضريبة في عدد من الدول الأوروبية تصل إلى 20%، مضيفًا: إن المملكة عملت على استثناء 100 سلعة من السلع الكمالية الأخرى بعدم فرض الضريبة عليها، لارتباطها بالمواطن بشكل أساسي.
وأضاف أستاذ الاقتصاد بجامعة الملك عبدالعزيز، الدكتور أسامة فلالي: إن ضريبة القيمة المضافة تُفرض على السلع الكمالية غير المرغوب بها؛ كالتبغ ومشروبات الطاقة والمشروبات الغازية، وقد اتفقت دول مجلس التعاون على فرض ضريبة على تلك السلع بنسبة 5% ستطبَّق بحلول 2018، وأضاف: تعتبر تلك النسبة من أقل النسب عالميًا، حيث تقدَّر نسبة الضريبة في بريطانيا بـ 10%، وفي دول أوروبية أخرى ما بين 12 إلى 15%، مشيرًا إلى أن الهدف من فرض الضرائب يسهم في تطبيق الدعم بشكل كامل.



مقارنة بين أنظمة الضرائب في العالم والمملكة
بمقارنة أنظمة الضرائب في العالم، يتضح أن نظام الضرائب المقترح في المملكة ما زال منخفضًا أو خاليًا من الضرائب في مجالات محددة، فحينما تتراوح ضريبة الدخل على الشركات من حوالى 17% إلى ما يقارب 40%، فإنه ما تزال الشركات السعودية معفاة تمامًا من أي ضريبة على الأرباح، على عكس نظام الضريبة في كثير من الدول الأخرى.
إضافة الى ذلك، نجد أن المملكة لا تفرض أي ضريبة دخل على المواطنين، مقارنة بمتوسط ضريبة مقدارها 25% في الدول الأخرى، والتي قد تصل إلى أكثر من 40% في بعض الدول. وأن مستوى ضريبة القيمة المضافة، التي تمت الإشارة الى فرضها ستكون في أدنى مستوياتها مقارنة بالدول الأخرى والتي قد تصل فيها الضريبة إلى 25%.
كما أن مستوى ضريبة القيمة المضافة التي تقرَّر تطبيقها في الربع الأول من 2018، ستكون في أدنى مستوياتها مقارنة بالدول الأخرى، التي تصل فيها الضريبة إلى 25%. وكان وزير المالية محمد الجدعان قد أكد يوم إعلان الميزانية، في المؤتمر الصحافي، أنه لن تكون هناك أي ضرائب دخل على المواطن والمقيم، ولا ضريبة أرباح على الشركات السعودية.



خارطة إقرار ضريبتي القيمة المضافة والسلع المنتقاة

ضريبة القيمة المضافة:
هي ضريبة تطبيق على القيمة المضافة لجميع المنتجات والخدمات.


ما حصل حتى اليوم:
• تم الاتفاق في قرارات المجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربي في دورته السادسة والثلاثين، على فرض ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5%..
• تم توقيع الاتفاقية من قبل وزير المالية في شهر ديسمبر 2016.
• تمت الموافقة على استثناء قرابة 100 سلعة أساسية من الضريبة.


ماذا سيحصل؟
• تطبيق الضريبة في الربع الأول من 2018، تماشيًا مع اتفاق دول مجلس التعاون الخليجي
• تعتبر ضريبة القيمة المضافة ضريبة معترفًا بها عالميًا على نطاق واسع كإجراء فعَّال لزيادة الإيرادات، كما أنها ستساهم في تعزيز وتطوير مستوى الشفافية والبنية التحتية لمختلف قطاعات الاقتصاد.


ضريبة السلع المنتقاة:
هي ضريبة محددة على السلع المتعلقة بالمنتجات الضارة، مثل التبغ ومشتقاته والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة.


ما حصل حتى اليوم؟
• تم الاتفاق في قرارات المجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربي في دورته السادسة والثلاثين بفرض ضريبة على المشروبات الغازية بنسبة 50% وعلى التبغ ومشتقاته والمشروبات الطاقة بنسبة 100%
• تم توقيع الاتفاقية من قبل وزير المالية في شهر ديسمبر من عام 2016م


ماذا سيحصل؟
• سيتم بإذن الله تطبيق الضريبة في الربع الثاني من عام 2017، تماشيًا مع دول مجلس التعاون الخليجي.
• دراسة توسيع نطاق الضرائب لإدراج المشروبات والمأكولات السكرية، التي تسهم في ارتفاع معدل انتشار السمنة والسكري في المملكة.


 
إطبع هذه الصفحة