الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :خالد الفيصل: نايف بن عبدالعزيز.. رفيق الملوك في بناء الوطن
الجهة المعنية :مدير الجامعة
المصدر : جريدة الرياض
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/03/1438
نص الخبر :

استعرض مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل في مكتبه بجدة أمس، إنجازات كرسي الأمير نايف بن عبدالعزيز للقيم الأخلاقية، وبارك سموه تنظيم معرض "نايف القيم" في شعبان المقبل، الذي ستحتضنه جامعة المؤسس على مدى سبعة أيام.

وأكد الأمير خالد الفيصل: "إن الأمير نايف بن عبدالعزيز -يرحمه الله-، من الشخصيات التي تستحق الدراسة وتذكير المواطن بأهمية ما قدمه الراحل، فهو من الشخصيات التي رافقت بناء الوطن منذ التأسيس، واعتمدت عليه القيادة بدءاً من الملك فيصل مروراً بالملوك خالد وفهد وعبدالله -يرحمهم الله- وحتى وفاته".

وأضاف: "شخصية الأمير نايف، تركت أثراً كبيراً في حياة الإنسان السعودي، خصوصاً في الناحية الأمنية منذ أن كان نائباً لوزير الداخلية وحتى أصبح وزيراً لها، وساهم في تأسيس وتطوير معظم المؤسسات الأمنية التي ننعم بها الآن".

وبحسب العرض، فإن كرسي الأمير نايف هو كرسي علمي بجامعة الملك عبدالعزيز، تبنى فكرته ودعمه وأعلن عن تأسيسه الأمير نايف، ليكون منارة للقيم الأخلاقية الفاضلة، تعزيزاً ونشراً وبناءً.

وتتمثل رؤية الكرسي، في أن يكون مرجعية معرفية وبحثية للقيم الأخلاقية الإنسانية بهدف تعزيز القيم الأخلاقية فيالمجتمع، وتفعيلها بأساليب عصرية ووسائل منهجية، والتفاعل الايجابي مع المجتمعات الإنسانية.

وتطرق العرض، إلى إنجازات الكرسي خلال السنوات الماضية ومنها دعم 35 بحثاً علمياً نظرياً وتطبيقياً، وإصدار خمسة كتب حول القيم الأخلاقية، وتعميم توصيات أبحاث الكرسي على الجهات ذات العلاقة، ودعم مشروع دراسة حالة القيمالأخلاقية لدى المرأة السعودية. كما نشر الكرسي 15 مجلداً متنوعًا حول القيم الأخلاقية تم إهداؤها إلى جامعات المملكة ومراكز البحوث والمكتبات العامة الكبرى.

ونفذ الكرسي، مشروع تعزيز القيم لدى الكتاب والصحفيين، وهو مشروع تمت فيه مخاطبة أكثر من 200 كاتب وكاتبة لشكرهم وتقديرهم على مقالاتهم التي اهتمت بتعزيز القيم الأخلاقية، كما نظم الكرسي مسابقة "أخلاق للأفلام القصيرة"، لتعزيز القيم من خلال السينما والفن والمسرح، انتج فيها أبناء وبنات المملكة 38 فيلمًا، تم تحكيمها من قبل مخرجين سينمائيين.

وأعد الكرسي ببليوغرافيا تضمنت أعمال المؤلفين والباحثين القدامى والمحدثين والمعاصرين الذين اهتموا وعالجوا موضوعات الأخلاق والقيم الأخلاقية. وغرد الكرسي أكثر من أربعة آلاف تغريدة في تعزيز القيم الأخلاقية، تابعها وتفاعل معها أكثر من 23 ألف متابع، ونفذ الكرسي مشروع "سفراء القيم" وأعد 80 سفيرًا وسفيرة لنشر ثقافة القيم الأخلاقية والوسطية والاعتدال في المملكة.



 
إطبع هذه الصفحة