الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :الفيصل يدفع بـ16 ألف خريج من جامعة «المؤسس» للمشاركة في التنمية الشاملة
الجهة المعنية :مدير الجامعة
المصدر : جريدة المدينة
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 26/05/1438
نص الخبر :
أنور السقاف - جدة تصوير- إبراهيم عسيري
رعى صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة أمس حفل تخريج الدفعة الـ46 والتي يبلغ عددها 16 ألف طالب وطالبة، من جامعة الملك عبدالعزيز بمحافظة جدة، في مختلف التخصصات والدرجات العلمية.

وذلك بحضور صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن ماجد محافظ جدة، ووزير التعليم أحمد العيسى، ومدير الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، ووكلاء الجامعة، وعمداء الكليات وأولياء أمور الطلاب، وذلك في الأستاد الرياضي الجامعي.

وقام مدير الجامعة، بمنح الدرجات العلمية المستحقة كل في تخصصه بعد إنهاء الطلاب متطلبات الحصول على درجات الدكتوراه والماجستير والدبلوم العالي والبكالوريوس والدبلوم وفقاً للمناهج والخطط المعتمدة، ورفع د.اليوبي شكره وتقديره لمستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة على تشريفه حفل الخريجين، وقال: «بعد انتهاء أبنائنا الطلاب متطلبات الحصول على درجات الدكتوراه، والماجستير، والدبلوم العالي، والبكالوريوس، والدبلوم، وفقا للمناهج والخطط المعتمدة، وبناء على موافقة مجلس الجامعة الموقر، فقد تم منحهم الدرجات العلمية المستحقة، كل في تخصصه».

الدفعة الـ46

من جانبه أوضح عميد القبول والتسجيل، الدكتور عابد المشايخي في كلمة على هامش الاحتفال رحَّب فيها بمستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، وأصحاب السمو الملكي الأمراء أصحاب الفضيلة والمعالي والسعادة. وقال: إن في هذا اليوم البهيج نتشرف برعاية سموكم الكريم لهذا الحفل المبارك الذي تسعد فيه جامعة الملك عبدالعزيز، بتخريج هذه السواعد الشابة لتشارك في التنمية الشاملة التي تشهدها مملكتنا الحبيبة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -يحفظه الله-.

وأفاد المشايخي، بأن الجامعة تحتفل في هذا المساء بتخريج الدفعة السادسة والأربعين والتي يبلغ عدد خريجيها 16182 طالبًا من مختلف التخصصات والدرجات العلمية، منهم 1037 طالبًا في مرحلة الدراسات العليا، و 15145 طالبًا في مرحلة البكالوريوس، يرفعون أسمى آيات الشكر والتقدير والامتنان لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين -يحفظه الله-، ولحكومتنا الرشيدة، التي وفرت لهم كل الدعم والرعاية والاهتمام خلال السنوات التي قضوها على مقاعد الدراسة والتحصيل، يرفعون الشكر والتقدير مثلما يرفعون أعناقهم عاليًا في وطن شامخ لا تنحني فيه رؤوسنا إلا لرب العالمين.

متفوقو الدراسات العليا

وتلى ذلك دعوة وكيل عمادة القبول والتسجيل للشؤون التعليمية، الدكتور هاني بن سامي برديسي لإعلان أسماء الطلبة المتفوقين من طلاب الدراسات العليا والبكالوريوس الذين سيتشرفون بالسلام على سموه، وتم تكريم الحاصلين على جائزة مدير الجامعة للمتفوقين فيما قدمت الجامعة هدية تذكارية لراعي الحفل.

الخريجون وأداء القَسم

وكان الحفل الخطابي الذي أقيم بهذه المناسبة قد بدأ بآيات من الذكر الحكيم، ثم انطلقت مسيرة الخريجين، بعدها ألقى أحد الطلاب نيابة عن الخريجين وقال فيها: «إن رعاية سموه الكريمة وحضوره الميمون، تعمق فينا الشعور بالإنجاز، وزادت أفراحنا أفراحًا»، وأضاف: «حياكم الله في يومِ تخرجنا وزَفافِنا إلى ميادينِ العمل، هذا اليومُ الذي طالما انتظرناهُ جميعًا، بكم وبجهودِكم -بعدَ توفيقِ اللهِ- نلنا أسمى المراتبِ والعلوم، لنتمكن من خدمة ديننا ومليكنا ووطننا.

واختتم بالشكر لسموِّ أمير مكة المكرمة على مبادرةِ منطقتِنا المباركةِ «كيف نكون قدوة؟»، والتي تهدف إلى ترسخ مفاهيمِ القدوةِ.

وأدى خريجو الكليات الصحية القسم معاهدين الله على الجد والإخلاص والأمانة والوفاء للدين ثم المليك والوطن.

 
إطبع هذه الصفحة