الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :الإلكترونيات تحرم الأطفال من النوم الصحي
الجهة المعنية :كلية الطب
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/03/1439
نص الخبر :

أكدت حملة «صديقي السكري» التي نظمتها جامعة الملك عبدالعزيز أخيرا، أن الأجهزة الذكية (لابتوب، آيباد، والجوال) ساهمت في سهر 600 طفل، ودفعتهم لعدم النوم الصحي بمعدل كاف (8 ساعات يوميا).

ولفتت الدراسة التي أجريت في 20 مدينة سعودية، أن زيادة الاستخدام يتضح في الفئة العمرية من 8-17 سنة، كما يزيد استعمال الأجهزة من قبل ذوي الأعمار من 5- 7 سنوات.

وأوضح أستاذ واستشاري الغدد الصماء والسكري بكلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز بجدة والمشرف على الحملة البروفيسور عبدالمعين الأغا لـ«عكاظ»، أن السهر ينعكس سلبا على صحتهم وتحصيلهم العلمي؛ إذ يحتاج الفرد من 7 - 8 ساعات متوسط النوم، أما الأطفال الصغار ما دون سن الدراسة فيحتاجون إلى حدود 10 ساعات من النوم يومياً، وهناك هرمونات تلعب دورا مهما في فترات النوم حيث يوجد ثلاثة أنواع من الهرمونات تتأثر بالنوم المتأخر وكذلك إذا كان الطفل نائماً والضوء موقدا وهي هرمون النمو والذي يفرز من الغدة النخامية، هرمون الكورتوزول والذي يفرز من الغدة الكظرية، وهرمون الميلاتونين والذي يفرز من الغدة الصنوبرية.

وأوصى بضرورة تقنين استخدام الأجهزة عند الأطفال على أن لا تتجاوز الساعتين يوميا، وضرورة تجنب استخدامها في الغرف المظلمة حفاظا على سلامة النظر.

 



 
إطبع هذه الصفحة