الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :العيسى يدشن مبادرة «ريادي» للتثقيف بريادة الأعمال والاستثمار في قطاع التعليم
الجهة المعنية :التعليم العالي
المصدر : جريدة الجزيرة
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 28/05/1439
نص الخبر :

«الجزيرة» - غدير الطيار:

دشَّن معالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى صباح يوم الاثنين مبادرة «ريادي» التي تسعى للتثقيف بريادة الأعمال والاستثمار في التعليم العام والجامعي لتصبَّ في سياق سعي الوزارة لتجويد مُخرَجات التعليم لتتواكب مع رؤية المملكة الوطنية الطَّمُوحة 2030م. وأبان وزير التعليم في كلمته الافتتاحية للمبادرة أنها تركِّز على الاقتصاد المزدهر من خلال توفير الفُرَص للجميع عبر بناء منظومة تعليمية مرتبطة باحتياجات سوق العمل، وتنمية الفُرَص لروَّاد الأعمال والمنشآت الصغيرة كرافد مهم وحيوي للاقتصاد؛ لتكوين منظومة إستراتيجية متكاملة لتثقيف النشء من طلاب وطالبات بمهارات سوق العمل، وتحفيزهم على الدخول في عالم ريادة الأعمال في المستقبل. مضيفاً «وتأتي هذه المبادرة استكمالاً لجهود وزارة التعليم ودورها الرائد في نَشْر ثقافة ريادة الأعمال، وإنشاء حاضنات الأعمال والمسرِّعات، التي قدَّمت العديد من الفُرَص لأبنائنا الطلاب والطالبات لدعم مشاريعهم، ولتُضيف أهداف أكثر شمولية،ً ونطاق أكثر اتساعاً، لتشمل البنين والبنات في المرحلة الثانوية والجامعية على حدٍّ سواء،». وفي نهاية كلمته رفع العيسى الشكر لله -عزَّ وجلَّ- ثم لقائد مسيرتنا خادم الحرمين الشريفين وسمو وليِّ عهده الأمين -حفظهما الله- على ما يبذلونه من جهود عظيمة وما يقدِّمونه من آراء سديدة لجعل هذا الوطن شامخاً منيعًا آمنًا مستقراً ينعم أهله ومَن أقام فيه بالخير الوفير والأمن العميم والفُرَص الكبيرة في التعليم والعمل والعطاء والنماء، كما شكر فريق العمل في مبادرة «ريادي». من جهته قال مالك المبادرة وكيل الوزارة للتعليم الدكتور نياف الجابري: إن المبادرة تعد أحد مبادرات التحول الوطني، التي تستهدف الطلاب والطالبات في المرحلة الثانوية والجامعية، ونزولاً للمرحلة المتوسطة والابتدائية إلى مرحلة رياض الأطفال. وأضاف: نحن نستهدف النشء في ترسيخ ثقافة الوعي المالي بشكل عام ومنها: ثقافة ريادة الأعمال والوعي المالي وثقافة الادخار مع شركائنا في القطاعين العام والخاص الربحي وغير الربحي، مؤكدًا أن الشراكات التي سبق وتم توقيعها تدل على ذلك، ومنها: الشراكة مع سدكو القابضة لتدريب مليوني طالب وطالبة على ثقافة الوعي المالي وثقافة الادخار، وثقافة الميزانية الشخصية وخطة الميزانية الشخصية في الجانب المالي.

وقال الجابري: إن فريق مبادرة «ريادي» عمل على الشراكات طويلاً، إعداد، وتهيئة، وتجهيزات، وتم الاستعانة والاستفادة من خبراء في ست جامعات سعودية وأيضًا خبراء خارجيين من أوربا وأمريكا، مما جعل المبادرة تبنى على احتياج مستقبلي. وبين مدير المبادرة خالد بن صالح العبد السلام أن المبادرة في انطلاقتها تستهدف البنين والبنات وتسعى لتنفيذ برامجها كمحاكاة، ليستطيع الطالب والطالبة على ضوئها محاكاة رجال الأعمال لكي يصلون إلى مرحلة أن يكون لهم منجزًا افتراضيًا على مواقع الإنترنت وممارسة حقيقية داخل المدرسة، وهذا ما سيتم بواسطة مشروعات «ريادي» المتجر الافتراضي وقناة «ريادي» ومحاكاة «ريادي»، مضيفًا «وهذا كله داعم للطلبة كي يستطيعوا أن يبنوا لهم ثقافة ريادية جيدة، ومن زاوية أخرى مهمة جدًا أن هذه المبادرة تشمل الطلبة في التعليم العام والجامعي على حد سواء مع اختلاف ما سيقدم في كل من المرحلتين». وأوضح العبدالسلام أنه في المرحلة الأولى من مبادرة «ريادي» تم استهداف عدد من الإدارات التعليمية، للوصول إلى 50% من الإدارات ثم يتم التوسع أكثر للوصول إلى 100% في نهاية المبادرة. إخلاء مسؤولية: هذه الرسالة وأي مرفق بها تعتبر وثائق سرية وخاصة. نأمل منك إن وصلتك بالخطأ أن تُبلغ المرسل بذلك وحذفها ومرفقاتها من الحاسب الآلي الخاص بك. ولا يجوز لك نسخ هذه الرسالة أو أي جزء منها وأي مرفق بها، ولا يجوز لك البوح بمحتوياتها لأي شخص أو استعمالها لأي غرض ما لم ينص المرسل بذلك. كما أن المواضيع والآراء التي تحويها هذه الرسالة تعبر فقط عن رأي المُرسل وليس بالضرورة رأي وزارة التعليم. ولقد عملت وزارة التعليم ما بوسعها لحماية البريد الإلكتروني من الفيروسات إلا أن الوزارة لا تتحمل أي مسئولية عن الأضرار الناتجة عن أي محتوى أو فيروسات قد يحملها هذا البريد.



 
إطبع هذه الصفحة