وقعت جامعة الملك عبدالعزيز بجدة، أمس اتفاقية تعاون مع مؤسسة أبوغزالة الخيرية، تقضي بموجبها تقديم منح دراسية داخلية للراغبين في الالتحاق بالدراسة، وفق ضوابط تضعها الجامعة، وذلك بمكتب وكيل الجامعة للشؤون التعليمية بالجامعة. ومثّل الجامعة في الاتفاقية وكيل الجامعة للشؤون التعليمة، الدكتور عبدالمنعم بن عبدالسلام الحياني، فيما مثّل جانب مؤسسة أبوغزالة الخيرية رئيس مجلس إدارتها، المهندس إحسان بن شكور أبوغزالة، بحضور عميد شؤون الطلاب، الدكتور مسعود بن محمد القحطاني، ووكيل العمادة للمنح الدراسية، الدكتور مهند بن غازي عابد.

وتنص الاتفاقية على تقديم برنامج منح دراسية للطلاب الراغبين في الدراسة بجامعة الملك عبدالعزيز، وتوفير البيئة التعليمية المناسبة لهم، وتقديم برامج تطويرية وتأهيلية لسوق العمل. وخلال التوقيع أكد الدكتور الحياني، أهمية التعاون المشترك بين القطاع الخاص والحكومي، لخدمة الطلبة والباحثين عن فرص تعليمية وتطويرية بهدف توسيع دائرة التعلم والتأهيل العلمي والمهاري والمهني لهم، مشيرًا إلى أن الجامعة تقوم على توفير بيئة تعليمية مناسبة لطلاب المنح الدراسية، من خلال الارتقاء بمستوى الخدمات والبرامج، وبما يحقق الجودة والاحترافية في مختلف الجوانب الإدارية والثقافية والاجتماعية والرياضية المقدمة لطلاب المنح الدراسية.