قام وفد من جامعة الملك عبدالعزيز برئاسة وكيل الجامعة للتطوير الدكتور أمين بن يوسف نعمان، بزيارة لمقر ميناء جدة الإسلامي، وكان في استقبال الوفد مدير عام الميناء الكابتن عبدالله بن عواد الزمعي.

واطّلع الوفد الزائر عن قرب على احتياجات الميناء والشركات العاملة بها من التخصصات والمهارات العملية، كما بحث الجانبان سبل مواءمة مخرجات التعليم الجامعي مع متطلبات ميناء جدة الإسلامي باعتباره أكبر موانئ المملكة في استقبال الواردات، ومعرفة وظائف المستقبل التي يحتاج إليها القطاع البحري وقطاع الموانىء، سعياً لتحقيق رؤية المملكة ٢٠٣٠، ثم تجوّل الوفد واطلع على سير العمل داخل مرافق الميناء ومحطاتها، والتقى خلالها بالعديد من خريجي الجامعة العاملين في ميناء جدة الإسلامي.

من جانبه، ذكر مدير عام ميناء جدة الإسلامي أن جامعة الملك عبدالعزيز تعتبر شريكا استراتيجيا ومهما لميناء جدة الإسلامي لإعداد الكوادر الوطنية، وتأتي زيارتهم والتباحث معهم كجزء من الأهداف الاستراتيجية لمركز مواءمة مخرجات التعليم مع سوق العمل بوكالة الجامعة للتطوير لربط الكليات العلمية مع أرباب العمل واستشراف المهن، واشتمل أعضاء الوفد الجامعي الزائر الذي ترأسه وكيل الجامعة للتطوير، عميد كلية دراسات البحرية، وعميد كلية الهندسة، ووكيل كلية العلوم، ومدير مركز مواءمة مخرجات التعليم مع سوق العمل، ونائبة المركز.