يرعى صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة اليوم، فعاليات مهرجان «تراث الشعوب الثاني»، الذي تنظمه جامعة الملك عبدالعزيز ممثلة في عمادة شؤون الطلاب بمشاركة 24 دولة، وذلك بمقر القرية الرياضية بالجامعة، ويهدف المهرجان في نسخته الثانية إلى تجسيد روح التواصل بين طلاب المنح وإبراز جهود المملكة العربية السعودية في خدمة طلاب المنح. وتشتمل الفعاليات التي تستمر يومين العديد من البرامج والعروض الفلكلورية، بمشاركة فعالة من طلاب دول: مصر، واليمن، وتركيا، ونيجيريا، وبنجلاديش، وافغانستان، والصين، وتوغو، وغانا، والكونقو، وفلِسطين، والهند، وإندونيسا، وباكستان، وماليزيا، والفلبين، والصومال، وبنين، وبوركينافاسو، وكوسوفو، وبوروندي، وجامبيا، وقيرغيزستان، وتنزانيا، وطاجكستان.

وقدم مدير جامعة الملك عبدالعزيز الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، الشكر الجزيل لصاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة مكة المكرمة بالنيابة على رعايته للمهرجان الذي يمكن الطلاب من إبراز تراثهم وثقافاتهم المتعددة والتعريف ببلدانهم سياحياً وتاريخياً، إذ يسهم وبشكل فاعل في تعزيز العلاقات فيما بين الطلاب، ويعد جزءاً من الفعاليات والبرامج التي تقدمها الجامعة ممثلة في عمادة شؤون الطلاب، للطلاب من الجنسيات المختلفة، من جانبه أوضح عميد شؤون الطلاب بالجامعة الدكتور مسعود بن محمد القحطاني، أن العمادة ممثلة في وكالة المنح الدراسية حريصة على نجاح «تراث الشعوب» من خلال عقد العديد من الاجتماعات للوقوف على آخر الاستعدادات، وتقديم الدعم والمساندة فالهدف الذي ننشده في فترة التجهيز للمهرجان هو إشراك طالب المنح وتفعيل دوره داخل الجامعة.