«عكاظ» (جدة) 
نظمت كلية طب الأسنان بجامعة الملك عبدالعزيز أمس الأول، حفلاً بمناسبة حصولها على الاعتماد الأكاديمي الأمريكي من هيئة اعتماد برامج طب الأسنان الأمريكية «كودا»، كأول كلية في العالم من خارج الولايات المتحدة الأمريكية تحصل على هذا الاعتماد، وذلك على هامش المؤتمر العالمي الخامس لطب الأسنان برعاية أمير منطقة مكة المكرمة.

وأكد مدير الجامعة الدكتور عبدالرحمن اليوبي، أن كلية طب الأسنان من الكليات الرائدة وحصلت على اعتماد «كودا» العالمي بكل كفاءة واستحقاق، والجهود التي بذلتها الكلية في خدمة التعليم الطبي تنم عن حرص القائمين عليها للارتقاء بها محلياً وإقليمياً وعالمياً في كل المجالات التعليمية والبحثية والتشخيصية والعلاجية، فضلاً عن الإسناد إلى أحدث النظم التقنية في تنفيذ هذه المهام.
 
 

وأعرب اليوبي عن أمله في أن يكون هذا الإنجاز حافزاً للمزيد من البذل والعطاء والتقدم وتحقيق الإنجازات العالمية، موجهاً شكره لكلية طب الأسنان ومستشفى الأسنان الجامعي عميداً ووكلاء ورؤساء أقسام وأعضاء هيئة تعليمية وغير تعليمية من الإداريين والفنيين على هذه الجهود التي أهلت الكلية للحصول على هذا الاعتماد العالمي.

بدوره، قال عميد كلية طب الأسنان ورئيس اللجنة المنظمة للمؤتمر الدكتور عبدالغني ميرة، إن حصول الكلية على هذا الاعتماد يُعد فخراً واعتزازاً بما وصل إليه التعليم الجامعي بشكل عام وكلية طب الأسنان بجامعة الملك عبدالعزيز بشكل خاص من مكانة متقدمة.