الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :الجامعة.. والعثمان.. والمتوازي
الجهة المعنية :التعليم العالي
المصدر : جريدة عكاظ
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 29/07/1430
نص الخبر :

مطلق العساف السهلي

نالت جامعة الملك سعود العديد من الشهادات والامتيازات العالية، من دور تعليمية كبرى، ومراكز متخصصة، مما جعلها تحظى بمركز متقدم في مصاف الجامعات العالمية.. هذا ما أكده لي معالي الدكتور عبدالله العثمان مدير الجامعة خلال زيارتي لمكتبه لمشاهدة مشروع الوقف الخيري الجامعي، الذي تتبناه الجامعة بدور فعال من معاليه ،ومتابعة واهتمام وهو عبارة عن مجموعة مشاريع تعليمية يعود ريعها لصالح العمل الأكاديمي، ودعم البحوث والدراسات العليا، والاستفادة منها ودعم المتفوقين والدراسات العليا المتخصصة، وللدكتور العثمان جهد بارز في هذا المشروع مع كبار المسؤولين في الجامعة إضافة إلى دعم رجال الأعمال مثل الراجحي وصالح كامل والعمودي وغيرهم ورجال أعمال آخرين ستكون لهم مشاركة في هذا العمل الخيري.
كما اطلعت على ورشة عمل في حركة متواصلة داخل الجامعة، وخصوصا العمل بالشراكة في إنشاء الكراسي التعليمية التي تجاوز عددها 80 كرسيا في تخصصات مختلفة تشمل الشريعة والحسبة والعلوم والإعلام والتاريخ والتراث وغيرها، وهذا إنجاز رائع يحسب للجامعة، التي تكتظ أروقتها هذه الأيام بآلاف الطلاب لمراجعة الأقسام المختلفة وسط متابعة من قبل الدكتور العثمان الذي ترك باب مكتبه مشرعا أمام الطلاب لاستقبالهم والاستماع لملاحظاتهم وحل مشاكلهم، في خطوة تجسد خلفيات النجاح الذي حققته وتحققه الجامعة.
صادفت أمام مكتب مدير الجامعة عشرات الطلاب من حاملي درجة البكالوريوس بتقديرات متواضعة تعثرت طموحاتهم في مواصلة دراستهم عبر الماجستير المتوازي؛ نتيجة عدم موافقة المجلس الأعلى للجامعات على هذه الشريحة، رغم تفوقهم الكبير في اختبار القدرات، ورغم طموحهم الكبير وتطلعهم إلى مستقبل أكثر إشراقا .
دعوة نوجهها للدكتور العثمان المعروف بحرصه على دعم وتشجيع طموحات الراغبين في تأهيل أنفسهم ومواصلة تعليمهم بأن يعمل مع الجهات المختصة في وزارة التعليم العالي بحثا عن آلية يمكن من خلالها فتح المجال أمام أولئك الطامحين.

 
إطبع هذه الصفحة