«عكاظ» (جدة) 
أكد محافظ جدة الأمير مشعل بن ماجد، أن جائزة جدة للإبداع تختلف عن الحرف، مبينا أن الإبداع في الأشياء المبتكرة وليس في الشيء القديم.
 


وأشار الأمير مشعل بن ماجد عقب تدشينه جائزة جدة للإبداع في نسختها الثالثة للعام الهجري الجاري، ضمن ملتقى مكة الثقافي بعنوان «كيف نكون قدوة؟»، إلى أن الجائزة بلغت مرحلة متقدمة من عمرها، وسجلت حضوراً كبيراً من المشاركين طيلة السنوات الماضية، وستشهد هذا العام حضوراً ومشاركة تليق بمكانتها في خدمة الإبداع والاحتفاء به.
 
 

وعبر عن أمله في تفاعل المجتمع بشكل كبير، ليس من ناحية الدعم فقط، ولكن من ناحية الإبداعات، وقال: لا بد أن نُظهر مجتمعنا كمجتمع مبدع للعالم.. فالمملكة فيها من المبدعين الكثير وكذلك جدة، ونحن في بلد مبدع بقيادة مبدعة وفي مدينة دائماً تحفز المبدعين.

من جانب آخر، بارك الأمير مشعل بن ماجد توقيع مذكرة تفاهم في مجالات البحث والتأليف والنشر العلمي المشترك، بين جامعة جدة والفائزة بجائزة جدة للإبداع الفردي للعام الماضي 1440هـ، فاطمة عثمان باوجيه. يذكر أن الجائزة ستحضر في نسختها الحالية بـ6 مجالات مع استحداث مجالي الإبداع في اللغة العربية «لغة القرآن»، والإبداع لرواد الأعمال، ويتنافس على حصد جوائزها المبدعون والمبدعات من مختلف الفئات.