الانتقال الى المحتوى الأساسي

جامعة الملك عبدالعزيز

KING ABDULAZIZ UNIVERSITY

الملف الصحفي


عنوان الخبر :جامعة المؤسس تدرب أكثر من 50 ألف شخص عن بعد
الجهة المعنية :رئيس الجامعة
المصدر : صحيفة سبق الإلكترونية
رابط الخبر : أضغط هنا
تاريخ الخبر : 26/09/1441
نص الخبر :

 

قام مركز تعزيز الصحة بجامعة الملك عبد العزيز ضمن مبادراته الاجتماعية بإقامة ملتقى تعزيز الصحة الافتراضي ٢٠٢٠ تحت عنوان (تعزيز الصحة الأمل والتحديات في ظل جائحة كورونا) وذلك برعاية رئيس الجامعة أ.د عبد الرحمن بن عبيد اليوبي، وبدأت فعاليات الملتقى يوم الأحد ١٠ رمضان ١٤٤١هـ واستمرت لمدة ١٤ يومًا، وقدم هذا الملتقى خلال فعالياته ١٥ لقاءً ودورةً قدمها أكثر من ٢٠ محاضرًا يمثلون نخبة من المتحدثين على مستوى المملكة.

 

ونجح مركز تعزيز الصحة من خلال ملتقى تعزيز الصحة الافتراضي في تدريب أكثر من ٥٠ ألف متدرب عن بعد وعلى مدى ١٤ يومًا في عددٍ من المحاور الصحية والعلمية والاجتماعية والثقافية، وحصل المتدربون الذين أكملوا كل اللقاءات على ٣٠ ساعة تدريبية وتعليمية.

 

وأوضح رئيس جامعة المؤسس أن هذا الملتقى يأتي ضمن جهود الجامعة الكبيرة التي يتم العمل فيها على عدة محاور مهمة خلال هذه الفترة الحرجة، المحور الأول هو تأصيل جهود الجامعة في خدمة المجتمع وتنميته، والمحور الثاني تفعيل دورها التوعوي في إيصال رسائلها التوعوية الصحية والتثقيفية والوقائية.

 

والمحور الأخير مواكبة التطور العالمي الكبير في التعليم والتدريب عن بعد، حيث نجحت الجامعة ولله الحمد من خلال هذا الملتقى في تدريب أكثر من ٥٠ ألف مواطن ومواطنة في مجالات عدة ومجالات مهمة تتعلق بجائحة كورونا. وتعمل جامعة الملك عبد العزيز على توفير كل طاقاتها البشرية وإمكاناتها المادية لخدمة أبناء هذا البلد المعطاء تنفيذًا لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وسمو ولي عهده الأمين الذين جعلوا خدمة المواطن السعودي الأولوية القصوى في هذه المرحلة.

 

من جانب آخر قال وكيل الجامعة للشؤون التعليمية أ. د. عبد المنعم بن عبد السلام الحياني إن هذا الملتقى هو فكرة فريدة ومتميزة وإنجاز مهم في هذا الوقت الصعب في ظل جائحة كورونا. حيث يحتاج المجتمع إلى دعم كبير من ذوي الاختصاص لمساعدته في تجاوز هذه الظروف الحرجة التي يمر بها العالم أجمع.

وأضاف الحياني أن الجامعة قدمت جهودًا توعوية كبيرة منذ بدء جائحة كورونا المستجد وسوف تستمر في العطاء والعمل حتى يرفع الله هذا الوباء بجهود المخلصين من أبنائها.

 

وبيّن المشرف العام على مركز تعزيز الصحة أ. د. محمد بن ونيس الربيع بدوره أن هذا الملتقى التوعوي والتثقيفي والتدريبي حرص على تقديم موضوعات تم دراستها بعناية وتهم مختلف فئات المجتمع، وعملنا في الملتقى بحرص على جلب محاضرين مختصين ومميزين ومؤثرين.

وأوضح الدكتور سامي بن حمدان الزهراني مدير مركز تعزيز الصحة أن هذا الملتقى الافتراضي سبقه سلسلة من المبادرات والحملات التوعویة والتثقيفية قام بها المركز، وسوف تستمر جهود المركز التوعوية ضمن خطط استباقية تحاكي هذه المرحلة الاستثنائية في ظل جائحة كورونا المستجد.

 
 
 
 
 
 
 
 
Volume 0%
 
 
 

 


 
إطبع هذه الصفحة